التوقيت الثلاثاء، 28 يونيو 2022
التوقيت 11:04 م , بتوقيت القاهرة

10 أسباب للتخلي عن الكعب العالي في فرحك

حذاء الفرح، إحدى أهم تفاصيل ليلة الزفاف لدى العروس، فمع ليلة العمر يجب أن يكون كل شيء مرتبا له ولا مجال للصدفة، أو الدجر من "تفصيلة" غير مريحة، لذلك عليكِ اختيار حذائك بعناية، لتكونين أكثر راحة وتلقائية


حتى لا تشتري حذائين


غالبا ما تشتري العرائس حذائين للفرح، أحدهم عالي الكعب لالتقاط الصور وتصوير الزفة ودخولها القاعة، والثاني للرقص واستكمال الفرح، فحذاء واحد يفي الغرض، وأن تظهرين أقصير من زوجك في الفرح ليس أزمة، وستكون الصورة أكثر طبيعية.


حافظي على ذيل الفستان


الكعب العالي السواريه عادة ما يكون رفيعا ومدببا، ليتماشى مع الفستان ورقته، وفي هذا الوقت ومع كثرة الحركة والرقص مع فستان منفوش طويل، قد تتعثري لا قدر الله، أو ينقطع الفستان من الذيل.


حتى تستمعي بباقي ليلتك دون ألم


انقضى عصر العروسة الملكة الجالسة على الكوشة لا تتحرك، والآن العروسة ترقص وتمر على المدعوين، وهذه كله مع الكعب العالي سيكون مجهودا مضاعفا، يرهق العروسة كثيرا ويقلل فرصتها بالتمتع بالفرح


تحركي بحرية الصورة تطلع أحلى


بعض البنات متوسطات الطول لا يرتدين الكعب العالي كثيرا، فيكون صعب عليهن الوقوف ما يقرب الساعتين به وضبط أنفسهن في أثناء التصوير في وقفة خالية من علامات التزمر والألم.


الرجل بيحب يكون أطول


قاعدة أن الرجل يجب أن يكون أطول غير منطقية، فالحب لا يعترف بهذه الشكليات.


الجزمة غالبا لا تظهر


حذاء سندريلا الذي تحلم بيه كل فتاة، لا يظهر في 90% من وقت الفرح، ولذلك يلجأ المصورين لتصويره بمفرده قبل ارتداء العروسة له.


استفدي من هذا الحذاء بعد ذلك


حذاء الفرح إذا كان دون كعب سيكون عمليا أكثر للعديد من ملابسك السوارية.