التوقيت السبت، 25 يونيو 2022
التوقيت 12:06 م , بتوقيت القاهرة

ما الذي تقوله غرفة نومك عن علاقاتك؟

الطباع والحالات المزاجية تترك أثرها على كل جوانب حياتنا، وتغير من كل شيء حولنا، حتى مظهر المنزل وترتيب غرفه.


فكل غرفة بمنزلك تتصل بجانب مختلف من حياتك، وأكبر أشكال هذا التواصل يظهر من خلال غرفة النوم، لأن لها طبيعة خاصة، فهي تعبر عن هويتك وأقرب لحظاتك الشخصية، كما أنها تعكس شكل علاقتك مع شريك حياتك سواء في الحاضر أو المستقبل.


وحددت صحيفة "هافنجتون بوست" الأمريكية خمس غرف للنوم تمثل خمس أنواع مختلفة من الشخصيات، وهي:


غرفة النوم المثالية



مظهر الغرفة يكون منظما بشكل دقيق، فتبدو شبيهة بالغرف التي تنشر صورها المجلات، وكل الأغراض التي تحويها الغرفة لها مكانها المحدد الذي لا يتغير.


ماذا تقول عنك؟


ما تقوله هذه الغرفة عن صاحبها هو أنه يرغب في السيطرة على حياته وعلاقاته، ولا يجب بالضرورة أن تكون هذه السيطرة شيئا سلبيا، فتنظيم الجو العام للمنزل الذي تشعر فيه بالأمان والتمكن من التعامل مع الأمور بداخله قد يزيد من قدرتك على التأقلم مع بقية أمور حياتك التي تشمل علاقاتك مع شريك حياتك.


غرفة النوم الفوضوية



هذه الغرفة تضم أغراضا أكثر من التي يمكن أن تستوعبها، وتسود فيها حالة من الفوضى، ومساحات الفراغ فيها غالبا ما تشغلها أكوام من الملابس أو غيرها من الأغراض المتراكمة.


ماذا تقول عنك؟


وهو ما يعني أن الغرفة قد تحتوي أغراضا أنت بحاجة إلى أن توليها انتباها أكبر، كغيرها من الأمور في حياتك، فالفوضى تشتت من تركيزك على الأشياء الأخرى في حياتك وتشغلك بالالتفات إلى هذا المظهر الفوضوي أو التفكير في كيفية التخلص منه، وهذا قد يصرفك عن الاهتمام بالأمور المتعلقة بعلاقتك بشريكك.


من ناحية أخرى، الغرفة الفوضوية قد تكون إحدى إجراءات الحماية التي يتخذها الشخص لنفسه، فتراكم الأغراض من قد يمثل حصن يصنعه الشخص لنفسه من أغراضه الخاصة ويكون بها حدود مادية.


غرفة النوم المشتتة للانتباه



قد تضم الغرفة جهاز تليفزيون وكتب وجهاز كمبيوتر محمول، فهي تعتبر غرفة متعددة الوظائف، لذلك قد تصرف انتباهك عن الجلوس على مكتب أو ممارسة الرياضة مثلا.


 ماذا تقول عنك؟


الغرض الأساسي من غرفة النوم هو تحيد مكان يحقق لك الراحة والألفة، لكن مثل هذه الغرفة التي تشتت انتباهك، تجعل تحقيق الهدف الرئيسي من غرفة النوم أمرا صعبا، فعندما يتدخل انعدام الراحة أو الخوف ليعكر صفو جو الغرفة الحميمي، ينصرف تركيزك إلى أنشطة أخرى بالغرفة تجد فيها راحة أكبر.


وتتشابة هذه الغرفة مع الغرفة الفوضوية في أنها قد تكون أحد الدلالات على رغبة صاحبها في التهرب من شيء ما.


غرفة النوم غير المتوازنة



انعدام التوزان قد يكون مصدره تنسيق الغرفة أو توزيع المساحات الخالية أو التصميم، مثل ضيق الممر الموجود على أحد جانبي السرير أو وجود مكان لا يسع سوى لملابس فرد واحد فقط، فربما تكون الغرفة غير مصممة ليعيش بها أكثر من فرد.


ماذا تقول عنك؟


توازن الغرفة يتوافق مع ميزان القوى في علاقتك بشريكك، فبعض الأشخاص يمتلكون شخصية مهيمنة أو يميلون للتصرف من وجهة نظرهم فقط، لكن مثل هذه المواقف قد ينتج عنها حالة من الاستياء غير معلن عنها بينا الشريكين.


غرفة النوم غير المكتملة



لا تضم هذه الغرفة الأغراض الكاملة التي يجب تواجدها في غرف النوم عادة، بمعنى أنه قد ينقصها بعض قطع الأثاث أو وجود لوحة بحاجة للتعليق على الحائط أو دهان للجدران.


ماذا تقول عنك؟


الشخص الذي يعيش في غرفة غير مكتملة قد يكون لديه مخاوف من ارتكاب أخطاء خلال علاقته بشريكه، وهذه المخاوف تظهر في صورة عدم القدرة على اتخاذ أي قرار خوافا من عواقبه.