التوقيت الثلاثاء، 06 ديسمبر 2022
التوقيت 09:40 ص , بتوقيت القاهرة

الهرولة البطيئة لصحة أفضل

<p style="text-align: justify;"><span style="font-size:22px;"><span style="color: rgb(94, 94, 94); font-family: tahoma; line-height: 21.6666679382324px; text-align: justify; background-color: rgb(250, 250, 250);">أكدت أحدث الأبحاث الطبية أهمية ممارسة رياضة الهرولة البطيئة وليس السريعة، لتمتع بصحة أفضل، مشددة على أن ممارسة هذه الرياضة نحو ساعة أسبوعيا يعمل على تعزيز الحالة الصحية والبدنية للإنسان.</span></span></p><p style="text-align: justify;"><span style="font-size:22px;"><span style="color: rgb(94, 94, 94); font-family: tahoma; line-height: 21.6666679382324px; text-align: justify; background-color: rgb(250, 250, 250);">وأكد أستاذ الصحة العامة بجامعة "كوبنهاجن" والمشرف على تطوير الأبحاث، </span></span><span style="color: rgb(94, 94, 94); font-family: tahoma; font-size: 22px; line-height: 21.6666679382324px; text-align: justify; background-color: rgb(250, 250, 250);">الدكتور بيتر شنوهر،</span><span style="font-size:22px;"><span style="color: rgb(94, 94, 94); font-family: tahoma; line-height: 21.6666679382324px; text-align: justify; background-color: rgb(250, 250, 250);"> أن ممارسة رياضة الهرولة البطيئة ما بين ساعة إلى 2.4 ساعة أسبوعيا مرتبط بتراجع معدل الوفيات، لترتفع هذه المعدلات مع ارتفاع ساعات ممارسة هذة الرياضة في الأسبوع.</span></span></p><p style="text-align: justify;"><span style="font-size:22px;"><span style="color: rgb(94, 94, 94); font-family: tahoma; line-height: 21.6666679382324px; text-align: justify; background-color: rgb(250, 250, 250);">وكان الباحثون قد أجروا أبحاثهم على 5048 شخصا، ليتم استجوابهم حول معدل نشاطهم اليومي، ليتم تتبع نحو 1098 شخصا مارسوا رياضة العدو الصحي، فضلا عن 413 شخص عاشوا حياة صحية دون ممارسة رياضة العدو لمدة 12 عاما.</span><br /><br style="color: rgb(94, 94, 94); font-family: tahoma; line-height: 21.6666679382324px; text-align: justify; background-color: rgb(250, 250, 250);" /><span style="color: rgb(94, 94, 94); font-family: tahoma; line-height: 21.6666679382324px; text-align: justify; background-color: rgb(250, 250, 250);">وقد أظهرت النتائج أن العدو الصحي المتمثل في الهرولة البطيئة ساهم في تراجع معدلات الوفيات المبكرة مع إطالة العمر الافتراضي للإنسان، مقارنة بالأشخاص الذين اتبعوا نمطا صحيا للحياة دون ممارسة الرياضة.</span></span><br style="color: rgb(94, 94, 94); font-family: tahoma; line-height: 21.6666679382324px; text-align: justify; background-color: rgb(250, 250, 250);" /> </p>