التوقيت الإثنين، 15 أغسطس 2022
التوقيت 08:48 ص , بتوقيت القاهرة

حبوب منع الحمل تضاعف خطر الإصابة بسرطان المخ

أثبتت دراسة حديثة أن استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية يمكن أن يضاعف مخاطر الإصابة بسرطان المخ، رغم تأكيد العلماء أن احتمال تطور المرض لدى النساء صغير للغاية، ولا يتعدى خمسة احتمالات بين كل 100 ألف حالة فقط.


أشارت صحيفة ديلي ميل البريطانية إلى أن الباحثين استندوا في دراستهم على بيانات صحية من الدنمارك خاصة بأكثر من 300 امرأة تم تشخيص حالاتهن بالإصابة بورم دبقي، وهو أحد أشكال أورام المخ، و2126 امرأة أخرى لا تعاني من هذا المرض، تتراوح أعمارهن بين 15 و49 عاما.


وأوضح الدكتور ديفيد جايست، من مستشفى جامعة أودنسه في الدنمارك والأستاذ بجامعة جنوب الدنمارك، أن النساء اللاتي تناولن حبوب منع الحمل أو أي وسائل أخرى رحمية هرمونية، ترتفع لديهن احتمالات التعرض لسرطان المخ بنسبة 50% عن النساء اللاتي لم تستخدم هذه الوسائل.


بينما ترتفع نسبة التعرض لمخاطر الإصابة إلى 90% لدى النساء اللاتي استخدمن إحدى وسائل منع الحمل لمدة خمس سنوات أو أكثر، كما تزيد وسائل منع الحمل التي تحتوى على هرمون البروجيسترون من احتمالات الإصابة بالورم بمقدار ثلاثة أضعاف عن الوسائل الأخرى.


ومن المعروف أن هرمون البروجستيرون يساعد على زيادة انتشار خلايا الورم الدبقي النشطة، المعروفة باسم الورم النجمي، كما يرفع من احتمال ارتفاع معدلا نمو الورم لدى النساء اللاتي لديهن استعداد للمرض.


ورغم ضعف الاحتمالات التي تشير إليها الدراسة المنشورة في المجلة البريطانية لعلم الصيدلة السريرية، يحذر العلماء من تناول هذه الوسائل، التي تتسبب في انتشار الورم لدى سيدة واحدة من بين 50 ألف سيدة كل عام.