التوقيت الأربعاء، 24 يوليو 2024
التوقيت 12:54 م , بتوقيت القاهرة

بولتيكو: تصاعد التوترات الدبلوماسية بين برلين وبودابست بسبب زيارة أوربان لروسيا

أوربان
أوربان
ذكرت مجلة "بولتيكو" الأوروبية، اليوم /السبت/، أن التوترات الدبلوماسية بين ألمانيا والمجر تصاعدت بعد أن ألغت بودابست اجتماعًا بين وزير الخارجية بيتر سيارتو ونظيرته الألمانية أنالينا بيربوك كان من المقرر عقده يوم /الاثنين/ فى بودابست.
 
 
وأضافت المجلة - على موقعها الألكتروني، اليوم /السبت/ - أن الإلغاء غير المعتاد يأتى فى اللحظة الأخيرة بعد أن انتقد المستشار الألمانى أولاف شولتز وغيره من زعماء الاتحاد الأوروبى بشدة رحلة رئيس الوزراء المجرى فيكتور أوربان إلى موسكو، حيث التقى بالرئيس الروسى فلاديمير بوتين أمس.
 
 
وكانت بيربوك قد خططت لإثارة قضية لقاء أوربان مع بوتين خلال زيارتها إلى بودابست يوم /الاثنين/، وذلك حسبما صرح مسؤول بوزارة الخارجية الألمانية.. وقال المسؤول إنه "فى ضوء رحلة أوربان المفاجئة وغير المنسقة إلى موسكو، كان من المهم للغاية إجراء مناقشة شخصية جادة وصادقة بين وزيرى خارجية البلدين.. ونأسف لإلغاء الزيارة، وسنقوم بإعادة جدولة الرحلة إلى موعد لاحق".
 
 
وأشارت المجلة إلى إنضمام شولتز إلى زعماء الاتحاد الأوروبى الآخرين فى انتقاد أوربان لاجتماعه مع بوتين، مؤكدين أن الزعيم المجري، الذى تولت بلاده الرئاسة الدورية لمجلس الاتحاد الأوروبى بداية هذا الشهر، كان يسافر إلى بوتين كرئيس وزراء المجر، وليس كمبعوث للاتحاد الأوروبي.. كما وبخ شولتز، أوربان الشهر الماضى من خلال حرمان الزعيم المجرى للمرة الثانية على التوالى من استقباله مع مرتبة الشرف العسكرية، وعقد مؤتمر صحفى فى المستشارية ببرلين.
 
 
يذكر أن القادة الأوروبيين انتقدوا زيارة أوروبان أمس لموسكو، حيث قال رئيس المجلس الأوروبى شارل ميشيل "إن الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبى ليس لديها تفويض للتعامل مع روسيا نيابة عن الاتحاد الأوروبي.. لا يمكن إجراء أى نقاش حول أوكرانيا بدون أوكرانيا"، فيما أشارت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين إلى أن المفوضية لم تكن على علم برحلة أوربان فى وقت مبكر، كما أوضح كبير الدبلوماسيين فى الاتحاد الأوروبى جوزيب بوريل أن زيارة أوربان لموسكو تتم، حصريًا، فى إطار العلاقات الثنائية بين المجر وروسيا.