التوقيت الثلاثاء، 16 أبريل 2024
التوقيت 10:23 م , بتوقيت القاهرة

طوارئ فى إيطاليا بسبب الجفاف وتقنين مياه الشرب..نقص المياه يضرب حقول الأرز الجفاف

الجفاف
الجفاف
أعلنت إيطاليا حالة الطوارئ فى عدد من المدن بسبب أزمة المناخ والجفاف ، ولأول مرة يتم تقنين مياه الشرب فى عدة مدن خلال فصل الشتاء، ونقص المياه ضربت حقول الأرز وأدى إلى نقص كبير فى الإنتاج.
 
وأشارت صحيفة الجورنال الإيطالية إلى أن منطقة صقلية من أكثر الأماكن التى تتضررت من اسوأ موجات الجفاف منذ عقدين ، وبعد أشهر من انخفاض هطول الأمطار بسبب أزمة المناخ، أعلنت المنطقة مؤخرا حالة الطوارئ وتم لأول مرة تقنين مياه الشرب في عدة مدن خلال فصل الشتاء. شهدت مستويات المياه في هذه البحيرة الواقعة على مشارف باليرمو انخفاضًا حادًا.
 
وأوضح  داريو كارتابيلوتا، المدير العام لوزارة الزراعة في منطقة صقلية "إنها لا تمطر كثيرًا ولا تمطر بشكل طبيعي. ومع ارتفاع درجات الحرارة، يتبخر الماء وتفرغ الخزانات، مضيفا " الصيف هنا حار جدًا حيث تصل درجات الحرارة إلى 45 درجة. ولهذا السبب لم يتبق للسدود سوى 20٪ من إجمالي مساحة المياه".
 
وأشار إلى أن تغير المناخ ليس وحده العامل الوحيد وراء أزمة المياه ، ولكن سوء صيانة السدود وتراكم الرواسب تلعب أيضًا دورًا رئيسيًا في ذلك.
ووصفت السلطات المحلية الوضع بأنه خطير حقا. ويقولون إن مئات الأسر قد تُترك بدون مياه في الأشهر المقبلة ما لم يتم تنفيذ خطة تقنين جديدة في أسرع وقت ممكن.
 
تقنين المياه في ما يقرب من 100 بلدية
وأشارت الصحيفة إلى أنه تم تقنين المياه فى حوالى 100 بلدية بإيطاليا ، وهو ما يؤثر على 850 الف نسمة ، وفى بعض الحالات يصل التقنين الى 45% .
وقال  ماسيمو بوروانو، المدير التشغيلي لشركة "Siciliacque" (الشركة الإقليمية المسؤولة عن توزيع المياه) "في عام 2017، عانت صقلية من نقص كبير في المياه في بعض المناطق، والتي شهدت في عام 2018 ظواهر أمطار عنيفة. وهي ظواهر غير مستدامة".
 
الجفاف الشديد يعرض الزراعة للخطر ويضرب حقول الارز
وأشارت البيانات الزراعية الأخيرة إلى أن الجفاف ضرب حقول الأرز وتحولت الأراضى إلى أرض قاحلة بسبب نقص المياه فى الوقت الذى يحتاج الارز لمياه وفيرة ، وقال أحد المرزاعين أنه خسر عمليته الزراعية حوالى 150 الف يورو ، بسبب نقص المياه فى ارضه.