التوقيت الأربعاء، 21 فبراير 2024
التوقيت 09:05 م , بتوقيت القاهرة

احتفاء صينى بجراح أصر على استكمال عملية دقيقة رغم حدوث زلزال.. فيديو

الطبيب داخل غرفة العمليات
الطبيب داخل غرفة العمليات
حظى جراح وموظفوه فى الصين بالإشادة لإتمامهم عملية جراحية فى دماغ مريض على الرغم من التهديد بالهزات الارتدادية الناجمة عن زلزال قوى بلغت قوته 7.1 درجة، حيث كان آن شوفانغ، جراح الأعصاب فى غرب الصين، فى منتصف عملية دقيقة عندما ضرب زلزال قوى منطقة شينجيانغ فى البلاد فى الساعة الثانية صباحا يوم 23 يناير، وذكرت صحيفة الشعب اليومية أن آن وفريقه أكملوا الجراحة على الرغم من الزلزال.

ولقى 3 أشخاص حتفهم خلال الزلزال الذى ضرب مقاطعة أوتشتوربان، ويقول المسؤولون إن تناثر السكان ساهم فى انخفاض عدد القتلى نسبيا بسبب زلزال بهذه القوة، يُظهر مقطع فيديو للمراقبة "آن" بجوار طاولة العمليات عندما وقع الزلزال، وهو يهز الغرفة، وصرخ أحد العمال، "زلزال، زلزال!"، بحسب ما ذكر موقع scmp.

أوقف المسعفون عملهم مؤقتًا بينما هزت الصدمات الأجهزة الطبية من حولهم، يقول آن للمجموعة: "ابقوا هادئين، ابقوا هادئين"، ومع اشتداد حدة الهزات، تمسك "آن" بطاولة العمليات وحث فريقه على عدم الذعر.

سأل طبيب آخر لم يذكر اسمه، ""هل ستنهار الغرفة؟"، بينما صرخ آخر: "يا إلهي"، وعندما بدأ الاهتزاز يهدأ، قال آن لفريقه: "يجب أن أنقذ المريض، لذلك يجب أن أبقى هنا على الرغم من الزلزال".

ثم واصل الجراح وفريقه العمل على الرغم من خطر الهزات الارتدادية وتمكنوا من إكمال العملية، وعندما سأل الصحفيون آن عما إذا كان خائفًا، قال الجراح إن كل ما كان يفكر فيه هو إنقاذ المريض.

غرفة العمليات
الطبيب داخل غرفة العمليات

وقال آن لصحيفة الشعب اليومية: "كأطباء، نتأكد من أننا نضع مرضانا فى المقام الأول"، واجتذب الفيديو 2.3 مليون مشاهدة و70 ألف تعليق على Douyin، النسخة الصينية من تيك توك، حيث أثنت معظم التعليقات على الطبيب وفريقه.

غالبًا ما تكتسب القصص عن الأطباء الذين يحدثون تأثيرًا إيجابيًا شعبية فى الصين، ففى يناير، أغمى على طبيب يبلغ من العمر 64 عامًا فى وسط الصين بعد نفخ الهواء فى رئتى طفل صغير فى محاولة للحفاظ على توازن مستويات الأكسجين فى الدم لدى المريض الصغير أثناء الجراحة.

وفى أغسطس 2023، أنقذ طبيب فى شرق الصين حياة شخص غريب لأنه لاحظ أعراض ورم فى المخ لدى امرأة تتناول الطعام فى نفس المطعم، وفى أواخر ديسمبر2023 ، أدى زلزال أقل قوة فى مقاطعة قانسو شمال وسط الصين إلى مقتل أكثر من 120 شخصا، كما أجبر آلاف الأشخاص على قضاء الليل فى الخارج فى درجات حرارة انخفضت إلى -15 درجة مئوية.