التوقيت الأحد، 25 سبتمبر 2022
التوقيت 10:04 م , بتوقيت القاهرة

سر القهوة الإندونيسية المقلوبة.. تشرب بالـ"شاليموه"

القهوة المقلوبة
القهوة المقلوبة
إذا وجدت نفسك على الساحل الغربى لأتشيه فى إندونيسيا، فعليك أن تستمتع بقهوة Kupi Khop أو ما تعرف باسم كوبى كوب، فطريقة التقديم الفريدة وحدها تجعل الأمر يستحق التجربة، حتى لو كنت لا تستمتع بالقهوة، فيمكنك على الأقل مشاركة صورتها على إنستجرام أو مواقع التواصل الاجتماعى، حيث يتكون كوبى كوب من قهوة روبوستا مطحونة خشنة يتم تخميرها فى كوب ثم يتم قلبه رأسًا على عقب على صحن زجاجى، ثم يتم استخدام ماصة بلاستيكية "شاليموه" لشرب القهوة تدريجيا من الزجاج دون انسكابها بشكل لا يمكن السيطرة عليه.
القهوة الاندونسيةالقهوة الاندونسية

ابتكرت المقاهى جميع أنواع الحيل للحصول ميزة فى المنافسة، لكن كوبى كوب هى أكثر بكثير من مجرد وسيلة للتحايل التسويقى، تم إعلانها رسميا على أنها تراث ثقافى غير مادى (WBT) لولاية غرب أتشيه، ويمكن تتبع تاريخها إلى قرون، وفقا لموقع oddity central.

رواد احدى المقاهى فى اندونسيارواد احدى المقاهى فى اندونسيا

تقديم القهوة فى كوب مقلوب ليس منطقيا حقا، لكن الصيادين فى آتشيه الذين ابتكروا طريقة التقديم غير العادية هذه كانوا فى الواقع مهتمين بشيء ما، فلم يكن الاستمتاع بالقهوة أثناء الصيد أبسط شىء، فى ذلك الوقت لم يكن قد تم اختراع "الترمس"، فكان عليك ترك الكوب الخاص بك والتحقق من الشباك أو محاولة إحضار سمكة، وهذا يعنى أن القهوة غالبًا ما تكون باردة قبل عودتك، لكن إبقائه مغطى يعنى بقاءه دافئًا لفترة أطول، كذلك يحميه من سقوط الحشرات والشوائب.