التوقيت الثلاثاء، 28 يونيو 2022
التوقيت 08:41 ص , بتوقيت القاهرة

بعد فيديو عروس كتب الكتاب.. خبيرة إتيكيت: الشروط حقها لكن ما يصحش تتكلم بإيديها

عروس كتب الكتاب
عروس كتب الكتاب
الكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي صاحب انتشار مقطع فيديو  لعروس يوم كتب الكتاب وهي تطلب من المأذون أن يترك لها وقتاً للكلام، وبدأت توصي العريس باحترام عائلتها مثلما ستحترم عائلته، الأمر الذي أخذ انتشاراً واسعاً بين مؤيد ومعارض لفعل الفتاة، وقال البعض إن إملاء الوصايا على العريس بهذا الشكل العلني لا يليق. فما هو رأي الإتيكيت في تصرف الفتاة؟
ما يصحش تتكلم بإيديها:

قالت خبيرة الاتيكيت  خبيرة الاتيكيت شاهندا شاور لـ"اليوم السابع" إن العروس صاحبة التريند والتي انتشر لها الفيديو التي تملى على عريسها بعض الشروط أن من حقها أن تقول لزوجها المستقبلي ما تريده منه دون خجل أو خوف ولكن بينها وبينه، لكن حركة اليد مع الحديث في العلن جعل البعض يعتقد بانها تملي عليه فرامنات عسكرية وليست طلبات تؤخذ بالود والرحمة.

وتابعت خبيرة الاتيكيت أن العروس يجب عليها في مثل هذا الوقت أن تكون هادئة ومبتسمة وتستمتع بلحظاتها السعيدة، فليس من المنطقي التحدث في مثل هذه الأشياء على المليء وبهذه الطريقة التي من المفترض أنه أسعد يوم في حياتها.

إظهار مشاعر الحب:

وأضافت خبيرة الاتيكيت أن من الأفضل اظهار مشاعر الحب بينهما سواء من جانب العريس أو العروس والاحترام لأسرتيهما لأن هذا من الواجبات وليست منحة أو منة من شخص لأخر، لأنهم سيكونان عائلة واحدة وكيان واحد.

الاتفاق قبل الحفل:

وأكدت خبيرة الاتيكيت أن على العروس التعامل في يومها المميز بشكل لائق، فلا يجب التحدث بيديها وإعطاء الأوامر لكي تجعل يومها جميلاً ومبهجاً، كما أوضحت أن من الضروري تحدث العروسان من قبل حفل الزفاف بفترة كبيرة عن الخطوط الحمراء والقواعد التي يريدون العيش عليها وليس التحدث عن هذا أمام الجميع.

عروس كتب الكتابعروس كتب الكتاب