التوقيت الأربعاء، 25 مايو 2022
التوقيت 07:59 ص , بتوقيت القاهرة

6 نصائح للتخلص من العلاقات السامة بحياتنا.. أهمها كتابة ما بداخلك

مشهد من مسلسل "راجعين يا هوى"
مشهد من مسلسل "راجعين يا هوى"
يعاني الكثيرون من تبعات العلاقات السامة التي غالبًا ما يقعون في شركها نتيجة لوجود فراغ عاطفي أو خلل نفسي ناتج عن تراكمات سلبية لتجارب ماضية المشكلة الأكبر في تلك العلاقات أنها تربك كل حسابات المنطق لدى من يعانون منها وتجعل الشخص مسلوب الإرادة ولا يستطيع وضع حد لنزيف الطاقة النفسية التي يمتلكها، إلى أن يصل للانهيار التام لذا نستعرض خلال هذا التقرير مع دكتور عبد العزيز آدم أخصائي علم النفس السلوكي بعض النصائح الهامة للتخلص من العلاقات السامة.
 
 
الفراغ العاطفيأهم أسباب الوقوع في شرك العلاقات السامة هو الفراغ العاطفي وعدم وجود علاقات سوية مع الأصدقاء والمقربين، ابحث ولو عن صديق واحد يكون مصدر للدعم النفسي والنصح بإخلاص لملء هذا الفراغ العاطفي المهلك.
 
 
الطاقة السلبيةالطاقة السلبية عندما تتراكم لدينا نصبح في أمس الحاجة لوجود شخص ما في حياتنا ولا نستطيع التخلص من هذا الشخص مهما كان الاختيار خاطيء، والتخلص من هذه الطاقة السلبية يجب الحديث مع شخص مقرب لك تثق فيه، سيساعدك على تفريغ الطاقة السلبية ووضع الأمور في سياقها الصحيح دون تهويل.استمع للنصحوهذا مرتبط بالنقطة السابقة؛ من خلال حديثك مع شخص مقرب موثوق فيه، ستكون تلك فرصة لتوضيح حجم المشكلة والمشاعر بداخلك التي تضخمت بشكل أكبر من الطبيعي، ويكون النصح هنا لمساعدتك لترتيب أفكارك بشكل جيد والتخلص تدريجًا من وهم التعلق المرضي بالشخص غير المناسب.
 
 
اكتب ما بداخلكاكتب كل ما بداخلك من مشاعر سلبية كانت أو إيجابية، هذا سيساعدك على استيعاب حجم المشكلة بشكل أوضح وبالتالي تفريغ الطاقة السلبية وتقليل التعلق المرضي تدريجيًا.لا تستسلم للفراغالفراغ هو عدو الإنسان الأول، ولتخطي العلاقات السامة من المهم أن تكون لك أهدافك الخاصة وتحقق نجاحات ملموسة في حياتك بعيدًا عن الجانب العاطفي، هذا بدوره يحررك من قيود العلاقات السامة.ابحث عن شغفك:وصول شغفك هو مفتاح سحري لتخطي أي تجربة قاسية من خلال عمل نشاط أو هواية تستمتع بها، و سيساعدك على تخطي الوقت الصعب الذي يلي مرحلة الانفصال مباشرة.الأمل في مستقبل أفضللا تفقد الأمل أبدًا في أن هناك شريك حياة مناسب لك، لكن لم يحن لقاؤه بعد، وأن تلك العلاقة السامة يجب أن تنتهي بالانفصال تمهد للقاء الشريك المناسب الذي سيسبب سعادتك.
 
 
 
التعافي من العلاقات السامةالتعافي من العلاقات السامة

العلاقات السامة بحياتناالعلاقات السامة بحياتنا

نصائح للتخلص من العلاقات السامةنصائح للتخلص من العلاقات السامة