التوقيت الثلاثاء، 09 مارس 2021
التوقيت 11:35 ص , بتوقيت القاهرة

5 صفات هتفهمك "الشخصية الكاريزما" بلغة السوشيال ميديا

كوميك عن مصطلح كاريزما
كوميك عن مصطلح كاريزما
"شخصية كاريزما جدًا" قبل سنوات كانت هذه العبارة تستخدم للمدح ووصف الشخصيات التى تتمتع بالقبول والشعبية الكبيرة بين كل المحيطين بها، وارتبطت بشكل خاص بالفنانين والنجوم، لكن هذه الأيام بلغة السوشيال ميديا أصبح مصطلح "كاريزما" يستخدم للسخرية والانتقاد بشكل كبير، ويوازى الاتهام بالغرور والتكبر.
إذا كنت لا تعرف المصطلح أو لا تريد أن يطلق عليك تعرف على أبرز صفات "الشخصية الكاريزما" بلغة السوشيال ميديا: 
 
ملوك الـ Seen من غير رد 

تجاهل الرد على الرسائل رغم قراءتها تعد الصفة الأولى التى تجعل صاحبها يتهم بالغرور أو أنه يحاول أن يبدو "شخصية كاريزما" من وجهة نظر رواد مواقع التواصل الاجتماعى، ولا يحدث هذا بداعى الانشغال وإنما يراه مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعى تجاهل لأن الرد يقلل من مكانته وشأنه أمام الآخرين أو لاعتقاده بأنه أعلى من أن يرد على الرسائل، وأن كان الأمر هام، يمكن أن يرد على الرسالة بكلمة واحدة أو بإرسال "لايك"، فى نفس الوقت أو بعد بفترة طويلة.

كوميك عن الشخصية الكاريزما
كوميك عن الشخصية الكاريزما
 
تجاهل الرد على التعليقات

ومن سمات الشخصية الكاريزما، أيضأ حسب مفهوم رواد مواقع التواصل الاجتماعى أن هذه الشخصية تتعالى عن الرد على تعليقات أصدقائها على منشوراتها بصفحاتها الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعى، حتى وإن قام أحد أصدقائها بعمل "منشن " لها فى التعليقات، فإنها قد تقرأه دون أن ترد.

كاريزماكاريزما
ما بيغيرش صورة البروفايل

وتعتبر من سمات الشخصية الكاريزما، هى اختيار صورة "بروفايل"، شبه رسمية، وهى مرتدية فيها ملابس أنيقة، ومتناسقة الألوان، ولا تغير الصورة لفترة طويلة من الوقت، إلا بصورة أفضل منها.

 

"H.B.D" فى تهنئة أعياد الميلاد

استكمالاً للتظاهر بالأهمية والتعالى، فإن صاحب "الشخصية الكاريزما" حين يقرر مجاملة شخص وتنهئته بعيد ميلاده يختار التهنئة المقتضبة وغالبًا ما يكتفي بكتابة " H.B.D "، اختصار يوم ميلاد سعيد باللغة الإنجليزية، مع إضافة وردة أو وجه مبتسم.

الشخصية الكاريزماالشخصية الكاريزما

 

ما بيبعتش طلبات صداقة لحد

من سمات صاحب الشخصية الكاريزما، أنه يتعالى على إرسال طلبات صداقة لأى شخص حتى وإن كان من الأصدقاء والأقارب وكذلك لا يقبل أى طلبات صداقة بسرعة، حتى لو كانوا أشخاص معروفين بالنسبة لهم.