التوقيت الخميس، 17 يونيو 2021
التوقيت 10:01 ص , بتوقيت القاهرة

"يمنى" تطلق مبادرة الاحتضان فى مصر لتغيير حياة أطفال دور الرعاية بالكفالة

يمنى وطفلتها
يمنى وطفلتها
دفعها حبها للأطفال بعد زواج استمر لسنوات عديدة بدون إنجاب إلى كفالة طفلة صغيرة من دور الرعاية، لتتحول حياتها هى وزوجها إلى أسرة سعيدة، تحاول تربية صغيرتهم "ليلى"، وتنشئتها فى جو أسرى جيد وتهيئة حياة مريحة لها، وكانت كفالة الطفلة ليلى هى الشرارة التى دفعت الشابة يمنى دحروج إلى إطلاق مبادرة "الاحتضان فى مصر"، لتحاول من خلالها نشر فكرة الكفالة واحتضان الأطفال من دور الرعاية فى مصر.
يمنى وطفلتهايمنى وطفلتها

وعن سبب تأسيس المبادرة قالت يمنى لـ"اليوم السابع": "اللى خلانى أعمل المبادرة هو لما روحت علشان أكفل بنتى، لقيت أولاد كتير جدا فى دور الرعاية، وقررت أنشر الفكرة فى مصر".

بدأت يمنى مبادرة الاحتضان فى مصر فى ديسمبر عام 2018، لنشر فكرة الكفالة والتأكيد على أنها ليست ضد الشرع أو الدين، وإيمانا منها أن الأطفال فى دور الرعاية يستحقون التواجد وسط أسر وعائلات لاحتضانهم.

يمنى وأبنتهايمنى وأبنتها

وعن بداية مشوارها قالت يمنى: "الناس فكرتنى فى الأول مجنونة، وأن اللى بعمله غلط وهيضر بنتى، ولكنى أصريت على تحقيق هدفى وتشجيع الأسر على اتخاذ خطوة الكفالة وإحتضان طفل".

وأكدت يمنى أن هدف المبادرة الأساسى وقت بدايتها كان تكوين مجتمع من الأسر الكافلة الواعية التى تستطيع أن تربى الاطفال بطريقة صحيحة، ولكن بعد مرور سنتين على المبادرة تطور الأمر وأصبحت المبادرة تقدم العديد من الخدمات للأسر الكافلة.

الأحتضان فى مصرالاحتضان فى مصر

 

وقالت يمنى: "أصبحنا نقدم ورش ودورات للأسر المقبلة على الاحتضان، وذلك من خلال متخصصين وأطباء نفسيين، كما نقوم بعمل لقاءات جماعية بين أسر كافلة بالفعل وأسر مقبلة على احتضان طفل".

هدف المبادرةهدف المبادرة

 

ولم تتوقف خدمات المبادرة عللى التوعية والتشجيع على الكفالة فقط، ولكن تقدم خدمات لما بعد الكفالة مثل مبادرة الأرضاع، حيث أكدت يمنى :"لدينا أجهزة خاصة للرضاعة وعندنا دكاترة استشاريين، كما نقدم دعم للأولاد المحتضنين فى الكبر خاصة فى مرحلة المراهقة من خلال مختصين".

يمنى وأبنتها ليلى

يمنى وأبنتها ليلى

وعن الصعوبات التى واجهتها فى بداية المبادرة، أكدت أن أكثر ما وجهها هو رفض الفكرة أو اعتقاد البعض أن الكفالة شئ محرم دينيًا أو ضد الشرع، وبعد نجاح المبادرة أصبحت الصعوبات تتمثل فى وجود بعض الأسر غير الواعية بالقدر الكافى يقبلون على احتضان أو كفالة طفل.

وتنتج مبادرة الاحتضان فى مصر قصص للأطفال، كلها عن الكفالة بغرض توصيل الفكرة للطفل المحتضن ببساطة ودون خوف.

قصة تنتجها المبادرةقصة تنتجها المبادرة

 

ووجهت خبيرة العلاقات الأسرية يمنى دحروج كلمة للأسر التى تتخوف من الأقبال على كفالة طفل قائلة :"الكفاله والاحتضان قرار صعب ولكن قرار نبيل جدا، فكر وضع خطه وخد قرارك وأنت واثق فيه، أبنك هو أبنك مش مهم من دمك أو صلبك الأهم أنه هيكون ابنك لبقية عمره، غير حياة شخص للآبد".

قصص أطفال تنتجها المبادرة عن الأحتضانقصص أطفال تنتجها المبادرة عن الاحتضان