التوقيت الخميس، 13 مايو 2021
التوقيت 12:00 م , بتوقيت القاهرة

مترجم منتخب النمسا عن كواليس إقامتهم بمصر: رقصوا شعبى وانبهروا بالأهرامات

ابراهيم أحمد مع منتخب النمسا
ابراهيم أحمد مع منتخب النمسا
بالرغم من أنه لا يزال طالباً بالفرقة الثالثة من كلية الآداب جامعة القاهرة، إلا أن إبراهيم أحمد صاحب الـ21 عامًا حظى بتجربة فريدة حين تم اختياره ليكون المترجم المرافق لمنتخب النمسا أثناء مشاركته فى بطولة كأس العالم لكرة اليد والتى أقيمت على أرض المحروسة، وكشف لـ"دوت مصر" كواليس رحلته مع المنتخب وإقامتهم فى مصر.
 
ابراهيم احمد المترجمابراهيم احمد المترجم

قال إبراهيم أحمد مترجم اللغة الألمانية للفريق النمساوى لـ"دوت مصر" إنه تم اختياره بعد أن قام بملء الاستمارة التى طرحتها اللجنة المنظمة للكأس لاختيار أفضل المترجمين الشباب لمرافقة عدة فرق أجنبية وتسهيل تعاملهم داخل مصر، ومن خلال تلك الاستمارة أجرى عدة مقابلات حتى تم قبوله، وأردف أن تم وقوع الاختيار عليه هو وأحد المتقدمين ايضاً يدعى أحمد نجيب.

وأكد أنه لم يواجه أي صعوبات بالرغم من صغر سنه، إلا أن ثقته بنفسه وحبه للغة ومشاركته فى مثل هذا الحدث الكبير وهو مرافقة فريق كرة اليد النمساوى أثناء وبعد مباريات كأس العالم لكرة اليد كانت حافزا كبيرا لأن يستمر فى مجال الترجمة. 

ابراهيم احمد في أحد المباريات مع منتخب النمساابراهيم احمد في أحد المباريات مع منتخب النمسا

 

 

ابراهيم مع منتخب النمساابراهيم مع منتخب النمسا

وعن التجربة ككل قال إبراهيم إنه من المميز أن يعمل ويحترف فى شىء هو بالفعل يدرسه، وتابع أن حبه للغة الألمانية جعله يتقنها بشكل كبير وتفوقه بها دراسياً هو ما سيفتح له أبواب العمل كمترجم.

متجرم منتخب النمسا في الاهراماتمتجرم منتخب النمسا في الاهرامات

أما عن المواقف الطريفة التى حدثت أثناء مرافقته لفريق النمسا لكرة اليد قال: "مثلا بعد المكسب ضد تشيلى والمغرب شغلت لهم أغانى شعبية وفضلوا يرقصوا على المهرجانات".

وكانت لمعالم مصر دور كبير في عشق الفريق النمساوي لها حيث قال إبراهيم: "قاموا بزيارة أماكن كتير أهمها الأهرامات، اللى انبهروا بها جداً وقعدوا يسألوني أزاي تم بناؤها". 

ابراهيم أحمد مع لاعبي فريق النمساابراهيم أحمد مع لاعبي فريق النمسا