التوقيت السبت، 31 أكتوبر 2020
التوقيت 06:53 م , بتوقيت القاهرة

حينما يندمج الفن والخياطة والنجارة.. عمر يرسم بالخيط والمسمار

عمر محمد فرحات
عمر محمد فرحات

بالخيط والمسامير والألوان والفرشاة يرسم طالب الثانوية أحلامه يهرب من الواقع الذي يعيش فيه إلى عالم الخيال بما فيه من جمال وسعة أكبر لانطلاق الروح تمكنه من إنتاج قطعة فنية يعجب بها من حوله ويتعجب لجمالها الجذاب وألوانها المبهجة.

وقال عمر محمد فرحات، ذو الـ١٧ عاما أنه يرسم وهو صغير جدا والأهل والاصدقاء بيشجعوني جدا ووالدي وأمي هما مثلي الأعلى.

بحب اشوف ردود أفعال الناس جدا ودي أكتر حاجه بتديني طاقة إيجابية فبدأت اعمل فيديوهات قصيرة وفي منهم عدا النص مليون مشاهدة و٢٠ ألف متابع.

 

وأضاف عمر أن فترة انتشار فيروس كرونا جعلتني فنان بالخيط والمسمار وأشكل تابلوه بعدد كبير وتقدمت إلى ٤ معارض في مصر وسافرت لإيطاليا في شهر ديسمبر الماضي بمعرض لوحات فنية وحصلت علي بعض الشهادات والتكريمات    ولكن لا يعتبر ذلك بأن حلمي اتحقق أنا "حلمي ملهوش نهاية".