التوقيت الجمعة، 17 يناير 2020
التوقيت 06:05 م , بتوقيت القاهرة

الحب وفاء.. عم إبراهيم يكرس حياته لخدمة زوجته المريضة.. فيديو

عرض برنامج "مساء dmc"، تقريرا عن حياة عم إبراهيم المثال الأكبر للوفاء، حيث يكرس حياته لخدمة زوجته المريضة الحاجة نادية، ويساعدها بنفسه على تناول الطعام والأدوية، حيث حفظ لزوجته عشرة 37 عاما من الزواج، وقرر أن يكون أن سندها فى المرض منذ أن اصابها قبل 5 سنوات.

 

وقال عم إبراهيم لـ "قناة dmc": "زوجتى عندها دلوقتى خشونة فى الركبة.. وداخل عليها مرض الزهايمر.. بجانب أنها بتاخد دواء للضغط والسكر والزهايمر"، متابعا اعمل على تنظيم تناولها للأدوية وفق المواعيد المقررة.

وتابع عم إبراهيم أنه يتحمل أيضا كافة شئون المنزل نظرا لتعليم ابنته، دون أى ضرر وبكل رضا نفسى من أجل خدمة ومساعدة زوجته المريضة، قائلا: "انا بقول لنفسى أن ربنا مدينى الصحة علشانها.. وأنا بقولها أنا تحت أمرك.. لو هبيع عمرى".

وخلال تسجيله مع مراسل القناة، لم يقدر عم ابراهيم على حبس دموعه بسبب ارتفاع تكاليف علاج زوجته، مؤكدا أنه يفعل كل ما فى وسعه من أجل راحة زوجته، خاصة أنها على مدار أكثر من 30 عاما كانت تقف بجواره وساعدته فى تربية أولاده.

من جانبه قالت نجلة عم إبراهيم، أن والدها منذ مرض والدتها لم يتأخر عنها فى أى شئ ويساعدها فى كافة شئون المنزل، موضحة أنها تتمنى أن تقدم مكافأة لوالدها الذى لم يكل فى خدمتها وخدمة والدتها المريضة.