التوقيت الخميس، 22 أكتوبر 2020
التوقيت 12:02 ص , بتوقيت القاهرة

نيلسون ماندلا.. زعيم التحرير فى أفريقيا وفنان تشكيلى

الزعيم الأفريقي نيلسون مانديلا
الزعيم الأفريقي نيلسون مانديلا
نيلسون مانديلا.. عرف عن الزعيم الأفريقى نيلسون مانديلا، الذى تحل ذكرى ميلاده اليوم إذ ولد فى مثل هذا اليوم من عام 1918م،  أنه رجل سياسى من الدرجة الأولى، وبسببها سجن 27 عاما فى جنوب إفريقيا، وبعد خروجه أصبح رئيسًا للبلاد، ولكن بجانب عمله السياسى كان هناك وجها آخر للزعيم الراحل.

كان الزعيم الراحل نيلسون مانديلا  يجيد الرسم فأنجز ما بين 20 و25 لوحة فى المجموعة، وهما الآن ملكًا لابنته بوملا ماكازيوى مانديلا.

لوحة نيلسون مانديلالوحة نيلسون مانديلا

 

ومؤخرًا تم عرض لوحة للزعيم الأفريقى الراحل فى مزاد عالمى، للوحة رسمها عقب خروجه  من السجن حيث أبدع فى رسم لوحة بسيطة تمثل باب زنزانته فى جزيرة روبن آيلند، حيث سجن 18 عاماً هناك، والتى تم عرضها فى مزاد علنى فى مايو الماضى بنيويورك.

 

 

وقدر سعر اللوحة، حسب ما ذكرت تقارير صحفية غربية، والذى يحمل اسم "ذى سيل دور، روبن آيلند"، ما بين 60 و90 ألف دولار، بحسب دار "بونهامز" للمزادات.

 

وقال جيل بيبيات مدير قسم الفنون الأفريقية فى دار المزادات، إنه "أول عمل لنلسون مانديلا يباع فى السوق". وهذا الرسم البسيط الذى لم يعرض للعامة من قبل، يمثل قضباناً من باب زنزانة مع مفتاح فى القفل، وهو من اللوحات النادرة التى احتفظ بها مانديلا حتى وفاته سنة 2013. وأوضح بيبيات "بعد انقضاء ولايته الرئاسية فى 1999، بدأ الرسم".