التوقيت الإثنين، 06 أبريل 2020
التوقيت 01:31 م , بتوقيت القاهرة

مصطفى شعبان يحكى قصة الشراب والزجاجة وأول حب فى حياته

مصطفى شعبان
مصطفى شعبان

روى الفنان مصطفى شعبان، خلال ندوة تكريمه فى الجامعة العربية المفتوحة، حكايته مع قصة حبه لفتاة بريطانية ريفية ردا على سؤال أحد الطلاب عن رواية الشراب والزجاجة وقصة الحب البريطانية ، قائلا: "كل إنسان بيمر بقصة حب فى حياته بس كام واحدة حقيقية ومفيش حد يبقى داخل يحب واحدة أو العكس وقصدهم يكذبوا على بعض ولكن طبيعة الإنسان بيتجمل لما يتعرف على حد أو يروح مكان جديد، والأمر متعلق بالفترة التى يحتاجها الطرفان لاكتشاف ملاءتهما أو عدم ملاءتهما لبعضهما وقصة حب لندن كانت مع إنسانة إنجليزية من خارج لندن والإنجليز شبهنا فى حاجات كتير خاصة فى الريف الإنجليزى فكان فيه انجذاب بينا".

وتابع مصطفى شعبان، خلال الندوة التى نظمتها له الجامعة العربية المفتوحة بحضور الدكتور عبد الحى عبيد، مدير الجامعة العربية المفتوحة فى مصر والدكتورة نرمين خضر عميدة كلية الإعلام بالجامعة، أن فى وقت دخوله للجامعة لم يكن التمثيل فى خطته من الأساس ولم يكن يعرف بمعهد فنون مسرحية، قائلا:"اخترت إعلام القاهرة لتنوع مجالاتها وأنا عاشق للقراءة ودخلت الإعلام بهدف المعرفة وحبيت منها الفن وبدأت أحضر مسرح اللى خدنى أكثر الإخراج وليس التمثيل وعملت مخرج إعلانات وأخرجت أكثر من 300 إعلان وبدأت أحب التمثيل وأنا فى الجامعة".

ونوه الفنان مصطفى شعبان إلى أن ورش تعليم التمثيل المنتشرة حاليا أصبحت "تجارة"، قائلا: "مش عارف إيه المؤهل اللى يخليهم يدوا كورسات تمثيل وكل المفارقات والمتناقضات موجودة"، موضحا أن أهم نتاج السوشيال ميديا السلبى هو الهجوم غير المبرر على الفنانين واستغلالهم، قائلا: "فيه 2 اتقبض عليهم حاطين صورتى وبيقولوا إعلان لمسلسل مصطفى شعبان فى رمضان، وأنصحكم بعدم أخذ أى معلومة عنى أو أعمالى إلا من خلال صفحتى الرسمية وصفحة الشركة التى أتعامل معها، والسوشيال ميديا مليئة بالإشاعات والأخبار الكاذبة، وأنا أقبل النقد طالما أصبحت مشهورا ولكن لابد أن يكن نقدا وليس تجريحا".