التوقيت الإثنين، 21 سبتمبر 2020
التوقيت 09:11 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

وادى دجلة يتقدم على حرس الحدود 1 / 0 فى الشوط الأول

وادى دجله
وادى دجله
انتهى الشوط الأول بين وادى دجلة وحرس الحدود، بتقدم الفريق الدجلاوى بهدف نظيف، سجله أحمد سعيد، في المباراة المقامة بينهما حاليًا، على ستاد بتروسبورت، ضمن منافسات الجولة التاسعة عشرة لمسابقة الدوري العام فى الظهور الأول للفريقين منذ توقف المسابقة المحلية بسبب جائحة كورونا، وكان آخر ظهور لدجلة فى 11 مارس الماضى حينما تعادل سلبياً مع طنطا، فيما تعادل حرس الحدود مع الجونة بهدفين لكل فريق فى 9 فبراير الماضى، وتأجلت مباراته مع المصرى البورسعيدى السبت الماضى بسبب إصابة عدد كبير من لاعبى المصرى بكورونا.

واحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح وادى دجلة في الدقيقة 23 وتقدم أحمد سعيد لتنفيذها وسجلها في شباك حرس الحدود، إلا أن حكم اللقاء قرر إعادة تنفيذها لدخول بعض لاعبى وادى دجلة إلى داخل منطقة الجزاء قبل التنفيذ ونجح أحمد سعيد في تسجيلها مرة ثانية بالشباك معلنا التقدم لفريقه بالهدف الأول.

وحاول حرس الحدود إدراك هدف التعادل بعد تقدم وادى دجلة ولكن قابل محاولات الحدود تمركز دفاعى جيد من وادى دجلة، وسط محاولات من جانب دجلة عن طريق انطلاقات لاعبه حسام عرفات لتعزيز التقدم دون جدوى لينجح الفريق الدجلاوى فى النهاية في الخروج بالشوط الأول متقدما بالهدف دون رد، بعد احتساب 4 دقائق وقت بدل ضائع.

ويحتل وادى دجلة المركز السابع عشر بجدول ترتيب الدوري برصيد 15 نقطة بعدما لعب 18 مباراة فاز فى 3 مواجهات وتعادل فى 6 وخسر 9 لقاءات، وسجل لاعبوه 17 هدفاً وتلقت شباكه 27 هدفاً، فيما يحتل حرس الحدود الثانى عشر برصيد 19 نقطة بعدما لعب 17 مباراة فاز فى 4 وتعادل فى 7 وخسر 6 مواجهات، وسجل لاعبوه 14 هدفا وتلقت شباكه 15 هدفا، ومازالت لديه مباراة مؤجلة مع المصرى، تاريخيا تعود مواجهات الفريقين إلى صعود وادى دجلة للدوري موسم 2010/2011، وعبر 7 سنوات فقط التقى خلالها الفريقين منها 6 مواسم قبل هبوط الحرس نهاية موسم 2015/2016، والموسم الماضي.

لعب الفريقان 14 مباراة في مسابقة الدوري، تفوق حرس الحدود تفوقا مطلقا، حيث لم يخسر سوى مواجهة وحيدة، وبالتحديد في 12 مايو 2016 بهدفين دون رد، أولى مواجهات الفريقين في الدوري، كانت بتاريخ الرابع من نوفمبر 2010، بالمكس، وفاز أصحاب الأرض بهدف دون رد سجله السنغالي باب لاتير ندياي في الدقيقة 66 وفى القاهرة، حقق حرس الحدود أكبر الانتصارات بخماسية نظيفة في 21 يونيو 2011. وشهدت تسجيل هاتريك للاعب أحمد حسن مكى الهداف التاريخي للمواجهات برصيد 4 أهداف، وأضاف إسلام الشاطر، وأحمد سعيد الأعسر.

حقق حرس الحدود الفوز في أول 4 مواجهات، حيث فاز في المواجهة الثالثة، والرابعة بنفس النتيجة بهدفين مقابل هدف، أناب أحمد سعيد "أوكا الكبير" عن لاعبى وادى دجلة في نيل شرف تسجيل أول أهداف الفريق فى شباك حرس الحدود، بعد عقم استمر 262 دقيقة دون تهديف، وذلك في ثالث المواجهات والتي أقيمت في الموسم غير المكتمل 2011/2012.

أول تعادل جمع بين الفريقين كان في الموسم التالي 2012/2013 غير المكتمل أيضا، حيث انتهت المواجهة الخامسة بالتعادل السلبى بملعب المكس.
فشل حرس الحدود رغم تفوقه المطلق في تحقيق أي فوز في اخر موسمين له في الممتاز، ليعجز لاعبو حرس الحدود في التسجيل في الشباك الدجلاوية طوال 313 دقيقة متتالية، حتي سجل النيجيري ايدو موسيس في الموسم الماضي.

بينما سجل رجب نبيل هدف لوادي دجلة في الدور الثاني 2015/2016، بعد عقم استمر 511 دقيقة، في الموسم الماضي، فاز حرس الحدود بملعبه بأربعة أهداف مقابل هدف، وتعادلا في القاهرة بهدف لكل منهما ومن إجمالى 14 لقاء حقق حرس الحدود الفوز في 7 مباريات، مقابل فوز وحيد لوادي دجلة، وانتهت 6 مباريات بالتعادل ، منها 4 تعادلات سلبية وتعادلين إيجابيين ، سجل لاعبو حرس الحدود 20 هدفا، مقابل 7 أهداف فقط للاعبي وادي دجلة، حافظ حرس الحدود على نظافة شباكه في 8 مباريات، مقابل 5 لوادي دجلة، المواجهة الاخيرة بين الحرس ودجلة فى الدور الاول لدورى هذا الموسم انتهت بالتعادل الايجابى 2/2 سجل للحدود عمرو الحلوانى وأحمد شرويدة وسجل لوادى دجلة رفيق كابو وأحمد سعيد.