التوقيت الخميس، 01 أكتوبر 2020
التوقيت 12:36 ص , بتوقيت القاهرة

محمد فضل: سنطبق إجراءات الدورى الألمانى حال عودة النشاط فى مصر

محمد فضل
محمد فضل
أكد محمد فضل عضو اللجنة الخماسية لادارة اتحاد الكرة، أن اللجنة تقدمت منذ أكثر من شهر ونصف الشهر بتصور كامل لوزير الرياضة الدكتور اشرف صبحى، لعودة الدورى المصرى من كل النواحى سواء طبيا أو فنيا، ويترقب اتحاد الكرة قرار الدولة المصرية بشأن مصير الدورى سواء بالإستكمال أو الالغاء.. وقال فضل فى تصريحات لقناة اون تايم سبورت، إن الملف الطبى الموضوع من قبل اللجنة يتضمن العديد من الاجراءات التى شاهدها الجميع فى الدورى الألمانى الذى تم استئنافه اليوم، قائلا:" لدينا اجراءات وتصورات أكثر مما تم تطبيقها فى الدورى الألمانى وننتظر قرار الدولة لتحديد مصير الدورى".

وقال فضل إنه مندهش من حديث أحد رؤساء الأندية بأن تحديد مصير الدولة للدورى المصرى هو تدخل حكومى، موضحا أن العالم كله ينتظر قرار الحكومات لتحديد مصير الدورى وليس فقط فى مصر.

وبعد توقف دام 66 يوما بسبب جائحة فيروس كورونا، عادت الحياة اليوم للدوري الألماني، وأقيمت 6 مباريات ضمن منافسات الجولة الـ 26 من عمر مسابقة "البوندزليجا" أبرزها الفوز الكبير لفريق بوروسيا دورتموند الألماني، على ضيفه شالكه برباعية نظيفة في ديربى الرور.
 
واكتسح فريق بوروسيا دورتموند نظيره شالكه فى ديربى الرور بنتيجة 4 / 0 فى المباراة التى جمعتهما على ملعب "سيجنال إيدونا بارك" بالجولة الـ 26 من الدورى الألمانى "البوندزليجا".
 

وبعيدا عن المباريات ونتائجها، إلا أن الدورى الألمانى وضع اليوم قواعد جديدة لكرة القدم فى زمن كورونا، بحيث يلتزم بها أى اتحاد أخر بخلاف الاتحاد الألمانى يعتزم استئناف النشاط الرياضى، وربما يتم الاستعانة بالنموذج الألمانى فى الدورى المصرى حال عودته.

 

غياب الجمهور

 

غاب الحضور الجماهيري المعتاد فى مباريات الدورى الألمانى، وظهرت المدرجات خاوية، على غير المعتاد، وهو ما ينعكس عادة على الأداء فوق أرضية الملعب، وحرص بعض اللاعبين على التوجه للمدرجات عقب اللقاءات لتوجيه التحية للجماهير الغائبة رغما عنها.

الاحتفالات ممنوعة

رغم فوز دورتموند برباعية نظيفة على شالكه، ولكن لم تظهر الاحتفالات المعروفة للاعبين عقب تسجيل الأهداف، واقتصر الاحتفال على رقصة من النرويجي إيرلينج هالاند، وتهنئة بين نجوم الفريق دون عناق أو مصافحة أو قبلات.

دكة البدلاء

اللاعبون الاحتياطيون جلسوا في مكان قريب من أرضية الملعب في المدرجات، وكان كل منهم يجلس على كرسي بعيد عن الآخر بمسافة أكثر من متر، تنفذا للإجراءات الاحترازية التي تتخذ لتفشي فيروس كورونا، ونفس الأمر بالنسبة لأعضاء الجهاز الفنى والادارى والطبى.

الكمامات

ارتدى لاعبو الفريقين فى كل مباراة الكمامة بعد خروج أحدهم من الملعب إثر استبداله، دون أن يجلس على دكة البدلاء بعد ذلك، كما جاء ضمن القواعد المتبعة ارتداء الكمامات لجميع اللاعبين الاحتياطيين وافراد الجهاز الفنى على الدكة ، على أن تكون هناك مسافة بين كل فرد .

5 تغييرات

بالإضافة للسماح للفرق بإجراء 5 تبديلات وفقا للتعديلات الجديدة للاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، وهو ما طبقه  شالكه الذى أصبح أول فريق في تاريخ البوندزليجا والكرة العالمية يجري 5 تغييرات بمباراة واحدة، مستفيدًا من الاستثناء الذى اقره فيفا بسبب أزمة كورونا، وذلك فى مباراته  أمام بوروسيا دورتموند.