التوقيت الثلاثاء، 10 ديسمبر 2019
التوقيت 12:25 م , بتوقيت القاهرة

43 مليون دولار فائض الميزان التجاري بين مصر والجزائر

<p dir="RTL" style="text-align: justify;">قال الوزير المفوض التجاري، الدكتور محمد شريف فتحي، إن الميزان التجاري بين مصر والجزائر حقق عام 2014 وللمرة الأولى منذ عشر سنوات فائضا لصالح مصر، قدر بنحو 43 مليون دولار، مقابل عجز قدره 89.9 مليون دولار في عام 2013، مرجعا السبب في ذلك إلى تطور وزيادة الصادرات المصرية للجزائر.</p><p dir="RTL" style="text-align: justify;">وأشار الوزير المفوض التجاري في تصريح اليوم، الأربعاء، إلى أن حجم التبادل التجاري بين مصر والجزائر خلال عام 2014، ارتفع 42.5 مليون دولار، أي بنسبة 3.9 %، ليصل إلى ماقيمته 1107.8 مليون دولار مقابل 1065.3 مليون دولار عام 2013.</p><p dir="RTL" style="text-align: justify;">وأضاف شريف، أن الصادرات المصرية للجزائر زادت خلال عام 2014 بنحو 78.7 مليون دولار مليون دولار بنسبة تتجاوز 18% لتصل إلى نحو 575.4 مليون دولار، مقابل 487.7 مليون دولار في عام 2013، محققة رقما قياسيا على مدار السنوات العشر الماضية.</p><p dir="RTL" style="text-align: justify;">وأشار إلى أن الصادرات المصرية ستتضاعف في حالة نجاح الجهود الرامية إلى إعفاء السلع المصرية أو بعضها من القائمة السلبية التي تفرضها الجزائر على ورادتها من الدول العربية.</p><p dir="RTL" style="text-align: justify;">وفيما يتعلق بالواردات المصرية من الجزائر ، ذكر الوزير المفوض التجاري أن الصادرات الجزائرية لمصر أصبحت تحتل بصفة عامة مرتبة متميزة في الأهمية على مستوى حجم صادراتها الإجمالية لدول العالم، مشيرا إلى أنها تقلصت عام 2014 بنحو 45.2 مليون دولار لتصل إلى532.4 مليون دولار مقابل 577.6 مليون دولار فى عام 2013 .</p><p dir="RTL" style="text-align: justify;">ورأى أن من المنتظر أن تشهد زيادة كبيرة خلال العام الحالي 2015، عندما تقوم مصر باستيراد عدد من شحنات الغاز المسال الجزائري، موضحا أن 99% من الواردات المصرية من الجزائر خلال عام 2014، كانت سلعا إستراتيجية هامة يحتاجها السوق المصرية وهي "عاز البوتاجاز الطبيعي والبوتان والغاز الطبيعي المسال وبروبان وألواح وصفائح".</p>