التوقيت الإثنين، 04 يوليه 2022
التوقيت 11:23 ص , بتوقيت القاهرة

كيف واجه السودان إعراب بان كي مون عن قلقه؟

استدعت الخارجية السودانية، اليوم الخميس، نائب ممثل البعثة الدولية المشتركة لحفظ السلام في دارفور "يوناميد"، عبدول كمارا، احتجاجا على بيان الأمين العام للأمم المتحدة، الأخير، حول الأوضاع في إقليم دارفور غربي السودان.


جاء ذلك في بيان للخارجية السودانية، بثته وكالة الأناضول للأنباء وأضاف أن الخارجية استدعت ممثل اليوناميد بالإنابة، على خلفية بيان الأمين العام للأمم المتحدة، الأخير، الخاص بإعرابه عن قلقه حيال الأوضاع في دارفور. 


وذكر البيان أن مسؤولا في الخارجية السودانية نقل إلى نائب ممثل البعثة انزعاج حكومة بلاده و"خيبة أملها من المعلومات الكاذبة والمغلوطة التي وردت في البيان"، مشيرا أن مثل هذه البيانات "لا تساعد في استمرار التعاون بين السودان واليوناميد".


ووفقًا للبيان، فإن المسؤول السوداني أبلغ ممثل يوناميد، أن اللجنة الثلاثية بين الحكومة والاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة، توصلت لاتفاق حول مراحل انسحاب اليوناميد من دارفور، وأن ماورد في بيان الأمين العام "يقوّض ما اتفق عليه أطراف اللجنة الثلاثية تقويضاً تاماً". طالبًا من ممثل اليوناميد، نقل موقف الحكومة السودانية إلى بعثة الأمم المتحدة، مؤكدًا له عدم تراجع بلاده عن موقفها المتعلق بضرورة خروج اليوناميد من البلاد.