التوقيت الإثنين، 08 أغسطس 2022
التوقيت 12:41 ص , بتوقيت القاهرة

الطيران السوري يقصف جسر الشغور

قصف طيران النظام السوري، مناطق في قرية الجانودية، بريف جسر الشغور، ما أدى لسقوط ما لا يقل عن 100، بين قتيل وجريح ومفقود، وبعض الجرحى في حالات خطرة، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان.


ونقلت وكالة "فرانس برس" عن مدير المرصد رامي عبدالرحمن "قصف الطيران الحربي قرية الجانودية في ريف جسر الشغور، ما أدى إلى مقتل 20 مدنيا على الأقل، بينهم 5 أطفال، بالإضافة إلى عشرات الجرحى"، وفقا لموقع "العربية نت".


وأوضح عبدالرحمن أن الطيران الحربي ألقى صاروخين سقطا في إحدى ساحات القرية الواقعة في غرب المحافظة، وهي تحت سيطرة المعارضة المسلحة، مشيرا إلى حدوث دمار كبير و"استمرار البحث تحت الأنقاض عن مفقودين".


وتدور اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل المقاتلة الأخرى من جهة أخرى قرب قرية فريكة بريف جسر الشغور، وسط قصف متبادل بين الطرفين، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوفهما، بحسب المرصد.


وترافق ذلك مع انسحاب عدة آليات لقوات النظام باتجاه سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، في حين نفذ الطيران الحربي غارة على مناطق في بلدة سلقين، ما أدى لأضرار مادية، بينما قصف الطيران المروحي فجر اليوم بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة سراقب، من دون أنباء عن إصابات.


يذكر أن محافظة إدلب باتت عمليا خارج سيطرة النظام، وهي الثانية التي يخسرها نظام الأسد خلال أربع سنوات من نزاع مدمر، بعد الرقة.


وصعد النظام خلال الأيام الأخيرة حملة القصف الجوي بالبراميل المتفجرة والصواريخ على مناطق مختلفة في سوريا، لاسيما في محافظة حلب، ما أوقع عشرات القتلى بين المدنيين.