التوقيت الجمعة، 30 سبتمبر 2022
التوقيت 12:06 ص , بتوقيت القاهرة

برهامي: طعن خالد منتصر في ماء زمزم وصوم رمضان كذب وافتراء

قال نائب رئيس الدعوة السلفية، ياسر برهامي، إن إنكار الإعجاز العلمي للقرآن كلام باطل، مشيرا إلى أن وجوه الإعجاز العلمي الصحيحة متعددة وثابتة، مؤكدا أن حديث خالد منتصر عن أن ماء "زمزم" مسموم، فهو كاذب ومفترٍ، وقوله إن الصيام يضر بالإنسان فهو يكذِّب القرآن.


جاء ذلك ردا على سؤال عبر موقعه الرسمي "أنا السلفي": "ما حكم مَن ينكر الإعجاز العلمي في القرآن مثل خالد منتصر، الذي يقول إن القرآن الكريم ليس فيه أي شيء مِن الإعجاز العلمي، وأن خلط الدين بالعلم يضر بهما، وأن مَن يقول بالإعجاز العلمي في القرآن هو جاهل يضر بالقرآن والإسلام؟! وذكر أيضًا أن ماء زمزم ليس فيه خير، وأن العلم أثبت أنه مسموم وأنه ضار بالإنسان، وكذلك أن الصيام سواء في رمضان أو غيره يضر بالإنسان وغير مفيد له، فما الحكم في كل هذه التساؤلات على وجه التفصيل والبيان؟ وجزاكم الله خيرا.


فأجاب برهامي قائلا: "إنكار الإعجاز العلمي للقرآن كلام باطل، بل وجوه الإعجاز العلمي الصحيحة متعددة وثابتة، وإن كان هناك مِن الناس مَن يتكلف في الإعجاز العلمي ما ليس صحيحا، لكنه في الجملة ثابت؛ لأن خالق السماوات والأرض هو الذي أنزل الكتاب، ووجود التوافق بيْن ما ثبت في خلق السماوات والأرض بالعلم الحديث وبيْن القرآن أمر لا شك فيه ولا ضرر على العلم ولا القرآن والإسلام مِن إثبات توافق الحقائق العلمية مع النصوص".


وأضاف: "كاذب مفترٍ مَن يقول أن ماء "زمزم" مسموم أو لا خير فيه، وهؤلاء الملايين الذين يشربون منه ليل نهار لا يضرهم، وإن من يقول إن الصيام يضر بالإنسان يكذِّب القرآن".


وكان الكاتب خالد منتصر، قد أثار الجدل في ندوة نظمتها حركة "علمانيون"، خلال حديثه عن خطورة إثبات صحة الدين عن طريق العلم، مشيرا إلى أن العديد من الأبحاث أثبتت أن ماء زمزم لا يشفي من الأمراض، وتحتوي على عناصر ومعادن سامة تؤثر على الكلى، بحسب قوله.