التوقيت الجمعة، 28 يناير 2022
التوقيت 04:24 ص , بتوقيت القاهرة

بسبب "الانقلاب".. "الأهرام" تشيد بدقة "دوت مصر"

أهابت "بوابة الأهرام" الإليكترونية أمس السبت، بالمواقع الإخبارية تحري الدقة فيما ينشر، خاصة بعد أن تداولت بعض المواقع خبرا - اعتبرته ملفقا- عن صورة ظهرت على موقعها، مؤكدة أنه لا يتفق مع سياستها التحريرية.


وقالت بوابة الأهرام في بيان بعنوان ("بوابة الأهرام": هجمة إليكترونية من قراصنة تعطِّل قسم الـ"مالتيميديا".. وبلاغ لـ"الداخلية") إن أيا من هذه المواقع  لم يتصل بـ”بوابة الأهرام” لمعرفة الحقيقة، وملابسات نشر في هذه الصورة، بل تصيّدت ما اعتبرته خبرا مقصودا، وليس نتاج اختراق.


وأضاف رئيس التحرير التنفيذي لـ"بوابة الأهرام" هشام يونس، أن الموقع الوحيد المستثنى من عدم تحري الدقة، هو موقع “دوت مصر” الذي اتصل منه الزميل أحمد السكري، وسأل عن حقيقة ما جرى، ونشرها.


وكانت بوابة الأهرام الإلكترونية قد نشرت الجمعة الماضي، خبرا على الصفحة الرئيسية عنوانه "مظاهرات عدة تخرج رفضا للانقلاب العسكري الدموي الذي حصد أرواح آلاف المصريين"، لكن البوابة أوضحت في بيان لها أنها تعرضت لهجمة من قراصنة إليكترونيين، في العاشرة والنصف من مساء الخميس، استهدفت قسم الفيديو والصور (المالتي ميديا)، وتمكن القراصنة من اختراق القسم بشكل مؤقت، حيث تم وضع هذه الصورة.


وأوضح بيان الأهرام نجاح الفريق الفني في السيطرة على الموقف، وتم حذف الصورة، فيما تم تعطيل خدمة الفيديو والصور لمراجعة “أكواد التأمين” لمنع أية محاولة أخرى، وفقًا لأحمد فاروق المسؤول التقني بمشروع “الأهرام الرقمي”، الذي أكد أن القسم سيتم إعادته للعمل بعد قليل.


وأكدت "بوابة الأهرام" أن الصورة التي تداولتها بعض المواقع منسوبة لـ”بوابة الأهرام” كانت نتاج اختراق من خارج المؤسسة وتمت إزالتها في دقائق، كما أنها لا تعبر عن السياسة التحريرية الثابتة للموقع، وأنها ستقوم بإعداد بلاغ تفصيلي ومذكرة قانونية للتقدم ببلاغ رسمي، اليوم الأحد، إلى النائب العام حول تفاصيل الواقعة.


وبينت البوابة أنها أبلغت وزارة الداخلية بالواقعة، عن طريق الزميل أشرف عمران مندوب "بوابة الأهرام" لدى وزارة الداخلية، حيث تم طلب تقرير فني بالواقعة لتتبُّع الـ”IP” الذي تمت عملية الاختراق من خلاله، لتقديمه إلى إدارة مكافحة جرائم الإنترنت.