التوقيت السبت، 19 يونيو 2021
التوقيت 03:26 م , بتوقيت القاهرة

نقيب التمريض: قانوننا ينتظر "السيسي".. والحوافز ستصل 500%

قالت نقيب التمريض الدكتورة كوثر محمود، إن الفترة الحالية بمثابة عصر ذهبي لهيئات التمريض، بسبب الدعم السياسي والإعلامي الذي حظي به التمريض خلال الفترة الماضية، لافتة إلي أن العالم يقف في هذا اليوم إجلالاً وتقديراً للدور الذي تقوم به هيئات التمريض في خدمة المرضي. جاء ذلك خلال الاحتفال السنوي باليوم العالمي للتمريض اليوم السبت، بمقر المركز القومي للتدريب بالعباسية، بحضور وزير الصحة الدكتور عادل عدوي. 


وأضافت نقيب التمريض أن هيئات التمريض في المستشفيات الخاصة والحكومية تقوم بـ60% من الخدمات الطبية، لافتة إلى أن عدد التمريض العامل في المستشفيات 174 ألف ممرض وممرضة، وسوف يتخرج بنهاية العام الجاري 10 آلاف ممرض، ما يساهم في القضاء على العجز في المستشفيات.


وكشفت نقيب التمريض أن العجز في صفوف التمريض في المستشفيات الحكومية، انخفض من 60 إلى 21 ألف ممرض وممرضة، مؤكدة أن تحسين الأوضاع المالية لهيئات التمريض يقضي علي التسرب من المهنة.


وأوضحت كوثر أن هيئات التمريض ستصل حوافزهم أول يوليو المقبل إلي 500%، مشيرة إلى أن الممرضات ستصرفن 450 جنيها بدل مهن طبية، وفني التمريض 400  جنيه أول يوليو المقبل، لافتة إلى أن المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء وافق علي مساواة تمريض المستشفيات الجامعية بالعاملين في وزارة الصحة، في الحوافز والبدلات.


ولفتت النقيب إلى أن رئيس هيئة التأمين الصحي وافق علي تحسين أوضاع التمريض العاملين بالهيئة مالياً، ليحصلوا علي نفس المميزات المالية التي يتمتع بها زملائهم بالصحة، موضحة أن قانوني النقابة ومزاولة المهنة بانتظار توقيع الرئيس السيسي، مشيرة إلى إقرار القانونين الجديدين سيعيدان ضبط إيقاع المهنة ويسهمان في تطويرها، مؤكدة أن النقابة شكلت لجنة لتطوير مناهج التمريض في مستويات الدراسة المختلفة، بجانب فتح قنوات جديدة لاستكمال الدراسة.