التوقيت الثلاثاء، 28 سبتمبر 2021
التوقيت 07:11 ص , بتوقيت القاهرة

"ماريان".. أسطول جديد في طريقه لكسر حصار غزة

أرسلت منظمة "Ship To Gaza" السويدية غير الحكومية أسطولا للتنديد بالحصار غير القانوني المفروض على قطاع غزة والسعي إلى كسره، امتدادا لأسطول "الحرية" الذي أرسل في عام 2011، وفقا لصحيفة "هافنجتون بوست" في نسختها الفرنسية.



وسيلتحق هذا الأسطول بسفن أخرى ليشكلوا "أسطول الحرية 2"  لإجراء عمل سلمي غير عنيف، سعيا لكسر الحصار المفروض على قطاع غزة، وخلال رحلتها ستطلق سفينة "ماريان" نداء في الموانئ الأوروبية للتظاهر ضد الحصار.



وأشارت المنظمة غير الحكومية إلى أن  القطاع يعيش الآن في وضع حرج جراء الحصار الإسرائيلي وما وصفته بـ"الحصار المصري"، ولا يزال سكانه يعيشون في منازل محطمة.


ومرت السفينة في ميناء هلسنجبورج ومالمو وكوبنهاجن، كما توقفت في بريتاني الفرنسية وتحديدا في بريستـ، وسيتم الإعلان لاحقا على الموانئ التي سوف يزورها الأسطول.



وقال أحد أعضاء المبادرة الفرنسيين قبل أن يرسو القارب في بريست: "ستتوقف ماريان في رحلتها في فرنسا في أواخر مايو، مثلما حدث مع سفينة استيل، حيث استقبلتها حركة التضامن، وعلى متن هذه السفينة نشطاء ستلحق بهم شخصيات أخرى نحو غزة، فضلا عن الطاقم".



وتأمل "ماريان" أن تتمكن من الوصول إلى غزة مع أفراد طاقمها الخمسة، بصحبة عدد من الشخصيات يتم تغييرهم في كل مرحلة، فيما قال القبطان "جويل" إن الفلسطينيين في غزة "يعيشون في أكبر سجن مفتوح في العالم" وإنهم "محرومون من حقوقهم الأساسية"، و"ماريان" ليست سفينة شحن ولكنها تحمل شحنة محدودة تشمل ألواحا شمسية ومعدات طبية.