التوقيت الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020
التوقيت 11:16 م , بتوقيت القاهرة

134 ألف دولار تعويض لطفلة سعودية أصيبت بالإيدز "خطأ"

حصلت طفلة سعودية على تعويض قدره 134 ألف دولار، لإصابتها بالإيدز بالخطأ عن طريق نقل دم ملوث إليها، بحسب ما ذكرته شكبة "إرم" الإخبارية.


وقالت الشبكة، اليوم الأربعاء، إن الهيئة الطبية الشرعية في منطقة جازان، جنوب المملكة العربية السعودية، قامت بتغريم الأطباء والفنيين الذين تسببوا في نقل الدم للفتاة، رهام حكمي، على مبلغ  134 ألف دولار، كتعويض يدفع لأسرتها، فيما اعتبر محامي الأسرة أن المبلغ لا يتناسب مع حجم الجرم المرتكب.


وكانت قضية نقل الدم الملوث للطفلة رهام ذات الـ 13 ربيعا حركت الرأي العام السعودي، مطلع العام 2013، وأثارت الكثير من الانتقادات والتعاطف والمطالبة بالقصاص من المسؤولين عن هذا الخطأ.


وكانت رهام دخلت المستشفى لإصابتها بالأنيميا، واستدعت حالتها نقل الدم، وحاول فني مختبر تقديم المساعدة للمريضة بتزويدها بالكمية دون التأكد من نتيجة التحليل، فكان أن استعمل كيس الدم الملوث بفيروس الإيدز.


وقال محامي رهام، حينها، إن وزارة الصحة السعودية رفضت مطالبهم، ما دفع أسرتها بالتحرك لعلاجها خارج المملكة على حسابها الخاص.