التوقيت الأحد، 27 سبتمبر 2020
التوقيت 08:04 م , بتوقيت القاهرة

بعد تسمم أهالي الإبراهيمية.. بدء تقنين أوضاع محطات المياه الأهلية

قال محافظ الشرقية، الدكتور رضا عبدالسلام، إنه تقرر البدء في تقنين أوضاع المحطات الأهلية لمياه الشرب بدائرة المحافظة، مشيراً إلى أن البداية من مركز ومدينة منيا القمح، التي تمتلك أكبر عدد من المحطات الأهلية على مستوى المحافظة.


وتقدر بحوالي 87 محطة أهلية، بهدف ضمان سلامة إنتاج وتداول مياه الشرب بطريقة صحية وآمنة، وتفاديا لتكرار كارثة مركز الإبراهيمية مرة أخرى، إذ أثبتت التحاليل لعينات المياه أن هناك 7 محطات أهلية غير مطابقة للمواصفات تماما بالإبراهيمية.


وطالب المحافظ خلال اجتماعه وأصحاب المحطات الأهلية بمركز منيا القمح، بحضور اللواء سامي سيدهم، نائب محافظ الشرقية واللواء طارق الحاروني السكرتير العام المساعد للمحافظة بديوان عام المحافظة، بضرورة مطابقة مياه الشرب للاشتراطات الصحية، باعتبار أن صحة الإنسان خط أحمر ولا يمكن التهاون فيها.


وقرر تشكيل لجنة للبدء في وضع آلية، تنفيذ تقنين الأوضاع وأصدار التراخيص للمحطات التي تتفق والإشتراطات الصحية على أن يتم عمل ملف لكل محطة.


وحذر محافظ الشرقية من التراخي في ملف مياه الشرب، مؤكدا: "سيتم عمل الملفات للمحطات الأهلية 1 يونية القادم، للبدء في مسألة تقنين الأوضاع لضمان سلامة المياه".