التوقيت السبت، 19 أكتوبر 2019
التوقيت 11:13 ص , بتوقيت القاهرة

تجديد حبس شوكان في "رابعة".. وآخر: سأكتب مذكرة لـ"الأستاذ عبد الفتاح السيسي"

جددت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد ناجي شحاتة، اليوم الخميس، حبس المصور الصحفي محمود شوكان، وآخرين، 45 يوما على ذمة التحقيقات في قضية "فض رابعة". 


وقال "شوكان"، عندما سمح القاضي بخروجه من قفص الاتهام والحديث، إنه قُبض عليه، أثناء ممارسة عمله في وكالة أجنبية، وكان متواجدا في الجانب الذي تقف فيه قوات الأمن، وقُبض عليه من قِبل قوات أمن يرتدون زيا مدنيا، وحرزوا معداتهم دون تحرير محضر بذلك، ويعمل أحد زملاؤه المقبوض عليهم في قناة الجزيرة القطرية، وأُفرج عنهم، وطالب بإخلاء سبيله أسوة بصحفيي "خلية الماريوت".


ومن جانبه، قال متهم آخر يدعى محمود علي عبد الرحيم، إنه لا يعرف رابعة العدوية، وطالب بكتابة مذكرة للنائب العام بتعدي قوات الأمن عليه، أو "للأستاذ عبد الفتاح السيسي"، ليستعجب "شحاتة" قائلا: "هو اسمه الأستاذ عبد الفتاح السيسي؟".


وأضاف أنه من أسوان، ويعمل في القاهرة، وقال له القاضي "إيه اللي وداك رابعة؟"، ليرد عليه المتهم قائلا: "أقسم برب الكعبة ما روحت رابعة، أنا اتقبض عليا وأنا قدام القسم وكنت بشتري فول"، وداعبه "شحاتة": "الله يخرب بيت الفول اللي وداكوا في داهية".


وكانت النيابة العامة قد وجهت اتهامات التجمهر والانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، وتخريب المنشآت العامة والخاصة.