التوقيت الجمعة، 27 يناير 2023
التوقيت 08:59 ص , بتوقيت القاهرة

خاص| تفاصيل اجتماع وزارة الصحة بشركات الأدوية

اجتمع ممثلون عن شركات الأدوية، اليوم الأربعاء، بمجموعة من أطباء تسجيل المكملات الغذائية بالإدارة المركزية لشئون الصيدلة التابعة لوزارة الصحة، ومنهم مدير عام التسجيل سماح رجب.


جاء الاجتماع، لمناقشة بعض المشكلات التي تواجه مندوبي شركات الدواء عند التقدم لتسجيل المكملات الغذائية بالإدارة، ومنها طول مدة التسجيل والخطوات التي يمر بها المكمل حتى يأخذ موافقة تصنيعه.


وعبر الصيادلة عن تذمرهم خلال الاجتماع، بسبب فرض الإدارة لعدة شروط عند طلب تسجيل المكمل، والتي تعد وفقاً للصيادلة "مماطلة " ليس لها سبب، حيث تطلب الإدارة من الصيادلة تقديم ملف مبدئي لتسجيل المكمل الغذائي يحتوي على نشرة للمستحضر ومرجع له وبيان تركيب، والذي أكد الصيادلة أنه لا حاجة له حيث تنتظر شركة الدواء أكثر من 7 شهور، بعد إرسال طلب بالإيميل لكي تقدمه للإدارة.


وأكد الصيادلة خلال الاجتماع أن الإدارة لا تسمح باستيراد المكملات الغذائية من الخارج، بالرغم من أن جميع المكملات التي تصنع بالخارج تم الموافقة عليها مسبقاً من لجنة الغذاء والدواء الأمريكية FDA .


وطالب الصيادلة خلال الاجتماع أن يتم إلغاء مرحلة SOFT FILE والتي يتم تقديم تفاصيل للمكمل الغذائي بها لا حاجة لها إذ تطلب الإدارة تعديلات عليها في مرحلة HARD FILE أو الملف النهائي، الذي يتم تقديمه بالإدارة قبل عرضه على اللجنة الفنية المكونة من مجموعة من الصيادلة بوزارة الصحة، يعاينون الملف ويصدروا الموافقة بتصنيعه.


وأضاف الصيادلة أنهم بحاجة لوجود مراجع للأدوية العشبية HERBAL medicine، للرجوع إليها عند القيام بتصنيع أي مكمل غذائي، وأن يتم فصله عن إدارة المكملات الغذائية لتسهيل الحصول على إخطار التسجيل الخاص به.


وانتهى الاجتماع بحصول صيادلة شركات الدواء على موافقة من الإدارة المركزية للصيدلة، بتقليل مدة تقديم الملف المبدئي لتسجيل المكمل الغذائي، حيث يتم طلب عدة استكمالات عليه من شركات الدواء، بعد عرضه على إدارة التسجيل بالإدارة، وإعادة تقديمه مرة أخرى، ويستغرق ذلك وفقاً للأطباء من 7 إلى 10 شهور،وهو ما يؤخر مدة تسجيل المكمل الغذائي لسنة ونصف أو سنتين.


ووعدت الإدارة المركزية للصيدلة بأن يتم دراسة فكرة إلغاء تقديم الملف المبدئي لتسجيل المكملات الغذائية، وأن يتم توفير مراجع للأدوية العشبية، لتكون هناك أرضية واضحة للأطباء، عند تصنيع أي مستحضر عشبي.


كانت الأسباب الرئيسية لعقد الاجتماع، هي وجود عدة عراقيل بإدارة تسجيل المكملات الغذائية بالصيدلة، مما يؤخر حصول شركات الدواء على إخطار التسجيل لسنوات طويلة.