التوقيت السبت، 04 فبراير 2023
التوقيت 10:33 ص , بتوقيت القاهرة

8 آلاف متطوع من الأنبار ينضمون للقتال ضد "داعش‎"

كشفت حكومة الأنبار المحلية، غربي العراق، اليوم الخميس، عن تطوع 8 آلاف شخص من عشائر الأنبار للقتال في صفوف قوات الحشد الشعبي ضد تنظيم "داعش".


وقال عضو مجلس الأنبار، عذال الفهداوي، في تصريحات صحفية نقلتها شبكة "إرم" الإخبارية، إن عمليات تطوع أبناء العشائر حصلت بموجب استمارات مؤقتة، مؤكدا أن هناك "إقبال غفير من أبناء المحافظة على هذه الاستمارات رغبة في تحرير المدن من أيدي عناصر داعش".


وأضاف "الفهداوي" أن "5 آلاف متطوع من أبناء العشائر قدموا استماراتهم خلال الأيام الماضية، فضلا عن 3 آلاف آخرين مسجلين، ليكون العدد الكلي 8 آلاف مقاتل، جاهزون لتحرير الأنبار"، منوها إلى أن المتطوعين سيكونون ضمن هيكلية هيئة الحشد الشعبي بحسب الاتفاق المبرم مع رئيس الوزراء، حيدر العبادي.


وأشار عضو مجلس الأنبار إلى "تكليف محافظ الأنبار، صهيب الراوي، بالإشراف على هذا الملف، كاشفا عن تعيين اللواء الركن زياد العلواني لإدارة مركز الحبانية التطوعي، الذي سيفتح أبوابه لتدريب المتطوعين بعد إكمال الإجراءات الإدارية.


ووافق حيدر العبادي على التحاق 10 آلاف مقاتل من أبناء المحافظة لمقاتلة تنظيم "داعش"، على أن تكون هذه العملية بإشراف مستشارية الأمن الوطني العراقي.