التوقيت الأحد، 11 أبريل 2021
التوقيت 03:28 م , بتوقيت القاهرة

"جرين إيجلز" تنظم مسيرة رفضا لأحكام "مذبحة بورسعيد".. الجمعة

أعلنت رابطة أولتراس "جرين إيجلز"، إحدى روابط مشجعي النادي المصري البورسعيدي، عن انطلاق مظاهرة، مساء غدا الجمعة، الساعة 8 مساء، من أمام مسجد مريم القطرية، بحي المناخ، رفضا لصدور الحكم بالإعدام على 11 متهما في قضية مذبحة إستاد بورسعيد.


وقالت الرابطة، في بيان أصدرته على الصفحة الرسمية لها، عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، اليوم الخميس، إن الحكم النهائي سيكون يوم 30 مايو الجاري، وحتى هذا الميعاد سوف يظلون ينادون بحرية أصدقائهم.


ووصفت الرابطة، مدينة بورسعيد، بأنها مدينة صمدت كثيرا أمام العديد من الأزمات، عبر تاريخها الطويل، وتستمر في الصمود حتى آخر نفس لدى أبنائها، ويعجز الكثير داخل مصر عن فهم تلك الحالة من الترابط بين شعب المدينة في وقت الأزمات.


وأكدت في بيانها، أنهم مستمرون في المطالبة بحرية أولاد المدرج، وأولاد المدينة، ولن يركعوا أبدا إلا لله، ويجب أن يعلم الجميع في مصر، من خلال المسيرات التي تقوم بها، أن المدينة على يقين تام ببراءة المظلومين، على حد وصفهم.


وتابعت في بيانها: "وجودنا في الشارع يغضب جميع الجهات، ويضع علامات استفهام، وتعجب أمام إصرارنا، وصمودنا أمام دولتهم الحمراء، ومهما طالت علينا المدة لآخر يوم، هنفضل على قلب رجل واحد، حتى براءة المظلومين، ولتعلم الدولة الحمراء أننا شعب لن يكسره حكم أو أي شيء آخر"، وفقا للبيان.


وأطلقت الرابطة هاشتاج على موقع التواصل الاجتماعي "توتير"، بعنوان #جريمتى_إنتمائى.


كانت محكمة جنايات بورسعيد، حكمت، الأحد الماضي، بإعدام 11 متهما في أحداث إستاد بورسعيد، التي راح ضحيتها 74 من مشجعي فريق الأهلي في فبراير 2011، وأحالت أوراق المتهمين الـ11 إلى المفتي.