التوقيت الأربعاء، 10 أغسطس 2022
التوقيت 01:16 م , بتوقيت القاهرة

ضحايا مستريح أسوان يطالبون بالقبض عليه

يبحث العشرات من ضحايا عمليات جمع الأموال عن شخص يدعى هاني أمين زيدان، ويلقب بـ"مستريح أسوان"، والذي جمع من المواطنين مبالغ مالية، تصل إلى حوالى 7 ملايين جنيه، و بلغ عدد ضحاياه 21 شخصا، بهدف تشغيلها في السياحة، ثم اختفى ولم يعلم أحد مكانه .


قال عبدالرحمن أحمد عبدالرحمن، والذي حصل منه "المستريح" على مليون و750 ألف جنيه، انه أستغل بعض أصدقائه المقربين، وجمع منهم مبالغ طائلة بهدف تشغيلها في مجال السياحة، بناء على ثقة تربطهم به، ثم فوجئوا باختفائه.  


وأضاف عبد الرحمن أن جمع هاني أمين للأموال بدأ منذ أوائل عام 2012، إلى أن اختفى فى نوفمبر 2013، وأبلغ ضحاياه أنه سيبدأ العمل في مشروع جديد و خاص، يستلزم مبالغ مالية كبيرة، مما دفع البعض أن يثقون به ويشاركوه بمبالغ باهظة، مقابل ربح مادي، وكان يمنحهم ربحا يصل إلى 10 آلاف جنيه، عقب مرور أسبوع، مما دفعهم لتمويله بمبالغ أكثر .


وأوضح ضحية النصب أن الشكوك بدأت تثار حول هاني أمين، بعد مطالبة ضحاياه باسترداد مبالغهم عقب الثورة، عندما قلت الأفواج السياحية، ولكنه ظل يراوغ ويتهرب من السداد حتى اختفى تماما ،لافتا إلى أن جميع ضحاياه حصلوه منه على إيصالات وحرروا بها محاضر شرطية وصدرت ضده أحكام لكن لم يتم القبض عليه حتى الآن.