التوقيت الخميس، 13 أغسطس 2020
التوقيت 11:14 ص , بتوقيت القاهرة

النيابة: محتجز قسم بولاق مات طبيعيا وليس من التعذيب

تسلمت نيابة بولاق الدكرور، برئاسة المستشار محمد يونس، اليوم الثلاثاء، التقريرين النهائيين من مفتش الصحة وأدلة البحث الجنائي، بشأن وفاة محتجز داخل قسم بولاق الدكرور، وتبين منهما عدم وجود شبهة جنائية وراء الوفاة.


بحسب تقرير مفتش الصحة، تبين أن المحتجز توفي نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية، نظرا لمعاناته من مشاكل صحية قبل دخوله الحجز، كما دلت مناظرة النيابة لجثة المتوفى، عدم وجود أثار تعذيب على جسده، وصرحت النيابة بدفن جثة المتوفى.


كان عدد من أهالي المتوفى، قد تجمهروا أمام مقر قسم بولاق الدكرور، مساء يوم الأربعاء الماضي. بعدما وصلت لهم أنباء بوفاة نجلهم المحتجز على ذمة قضية تعاطي مخدرات داخل القسم، وأطلقت القوات الأمنية النيران لتفرقة المحتجين.