التوقيت الجمعة، 14 أغسطس 2020
التوقيت 05:07 م , بتوقيت القاهرة

"الصحة" ترفع درجة الاستعداد بمطاري القاهرة وشرم الشيخ

أعلن وزير الصحة الدكتور عادل العدوي، خطة الوزارة لتأمين مؤتمر القمة العربية السادس والعشرون، المقرر انعقاده بمدينة شرم الشيخ، وذلك يومي 28 و29 مارس، مشيرا إلى تفعيل الخطة ابتداء من الاثنين الماضي، وسيستمر العمل بها حتى انتهاء المؤتمر، مع اتخاذ كافة التدابير اللازمة ورفع درجة الاستعداد بالحجر الصحي بمطاري القاهرة الدولي وشرم الشيخ الدولي، لتقديم الرعاية الصحية لضيوف مصر منذ وصولهم الأراضى المصرية.


وأوضح" العدوى"، من خلال بيان صادر عن وزارة الصحة، أنه دفع بـ13 سيارة إسعاف موزعة على مقر انعقاد المؤتمر، ومقرات إقامة الوفود ومقر هيئة الإسعاف بشرم الشيخ، كما رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع المستشفيات التابعة للوزارة، على طول خط القاهرة والسويس، والتي تشمل مستشفيات الإخلاء الطبي  الثاني، وتضم مستشفيات "البنك الأهلي والقاهرة الجديدة والسلام التخصصي والمركز الطبي العالمي، والسويس للتأمين الصحي"،   ومستشفيات الإخلاء الطبي الأول لطريق السويس شرم الشيخ، وتضم "رأس سدر المركزي والطور العام وشرم الشيخ".


وكشف البيان عن تجهيز المستشفيات لتأمين المؤتمر، وإتمام إجراءات الصيانة الدورية للأجهزة التنشخيصية المختلفة، والتأكد من توافر تجهيزات العمليات والعناية المركزة والطوارئ، وزيادة أعداد الأطباء النوبتجيين بأقسام الطوارئ والعناية  المركزة، بجانب زيادة مخزون الأدوية وأكياس الدم ومشتقاته، والتنسيق مع المركز الإقليمي لبنوك الدم لتوفير رصيد كاف من جميع الفصائل، وكذلك التأكد من صلاحية وعمل الأجهزة اللاسلكية داخل المحافظة.


وأفاد البيان بتجهيز عيادة طبية ملحق بها وحدة عناية مركزة في مقر قاعة المؤتمرات بمدينة شرم الشيخ، بجانب الاستعانة بإستشاريين من أساتذة الجامعات والمستشفيات التعليمية في التخصصات المختلفة، والتنسيق مع هيئة البحث والإنقاذ للإخلاء الجوي بالطائرات المجهزة عند الضرورة.