التوقيت الأربعاء، 05 أغسطس 2020
التوقيت 08:39 م , بتوقيت القاهرة

"البلازما" و"الحقن الآمنة".. مشروعا الصحة بالمؤتمر الاقتصادي

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، حسام عبدالغفار، إن الوزارة قد أعدت خطة بالمشروعات التي ستقوم بتقديمها في المؤتمر الاقتصادي، ويأتي على رأس هذه المشروعات تصنيع الحقن الآمنة ذاتية التدمير، ومشتقات الدم محليا، وذلك باستثمارات تصل إلى 1.4 مليار جنيه.


وأكد في تصريح لـ"دوت مصر"، اليوم الخميس، أن وزير الصحة سيشارك بالمؤتمر وبصحبته قيادات من الوزارة، من قطاع الرعاية الحرجة، وهيئة الإسعاف المصرية، وقطاع المشروعات، وقطاع التفتيش.


وكانت الوزراة أصدرت بيان سابق بأن المشروع الأول لتصنيع الحقن الآمنة ذاتية التدمير، والتي تستخدم مرة واحدة فقط للحقن، وتمنع انتقال العدوى من الأمراض الأخرى، سيقام على مساحة 7800 متر، تملكها الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات «فاكسيرا»، بمدينة 6 أكتوبر، وتبلغ استثماراته 52 مليون دولار، أي بما يعادل 400 مليون جنيه مصري، وذلك وفقا لدراسة جدوى المشروع.


كما  أن المصنع الجديد ينفذ بالشراكة، بين الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية «فاكسيرا»، وشركتي جلوبال نابي ونيوميد للتجهيزات الطبية، حيث تمتلك «فاكسيرا» أرض المشروع، وتمتلك الشركات الأخرى تكنولوجيا التصنيع، ويضم المصنع 10 خطوط إنتاج، ويستهدف كل خط تصنيع 50 مليون سرنجة ذاتية التدمير، بما يقدر بـ500 مليون سرنجة سنويا.


وذكر البيان أن المشروع سينفذ على 3 مراحل، تبدأ عام 2016، وتنتهي في العام المالي 2021/2020، حيث سيتم تشغيل 3 خطوط للإنتاج في المرحلة الأولى بطاقة 150 مليون سرنجة، وترتفع في المرحلتين الثانية والثالثة لتشغيل باقي الخطوط، كما يلبي المصنع احتياجات السوق المحلية من الحقن الآمنة، والسوق الإفريقية التي تفتقر لهذه السرنجات، وتنتشر فيها الأمراض الناتجة عن العدوى، مثل الالتهاب الكبدي الفيروسي «B» و«C» والإيدز.


أما المشروع الثاني، فيتعلق بإنشاء مصنعا لإنتاج المستحضرات الصيدلانية من مشتقات الدم والبلازما محليا، ولفت الوزير إلى أن هذا المشروع تتجاوز تكلفته الاستثمارية مليار جنيه، وينفذ على 3 مراحل على مدار 3 سنوات، ويوفر 60% من احتياجات مصر من مادة «الألبيومين» الضرورية لأدوية فيروسي «B و C»، وعلاج مرضى الفشل الكلوي والسرطان.


وأشار إلى أن المشروع يتضمن إنشاء 10 مراكز لتجميع البلازما، وفقا للمعايير العالمية بقدرة 12 ألف و600 لتر سنويا، وتصل أرباح المركز الواحد 26 مليون جنيه سنويا.