التوقيت الجمعة، 20 مايو 2022
التوقيت 11:24 م , بتوقيت القاهرة

"نهى" تضبط زوجها في أحضان صديقة عمرها

لم تكن "نهى م" تعلم أنها ستتلقى "طعنة الخيانة" على يد زوجها "مصطفى. ك" وصديقة عمرها "هاجر. ن"، الذين اتهمتهما بخيانتها وممارسة علاقة غير شرعية، الأمر الذي دفعها للجوء إلى محكمة الأسرة في زنانيري، لإقامة دعوى زنا حملت رقم 87 لسنة 2015، ضدهما.

قالت "نهى" باكية "تزوجت أنا ومصطفي بعد قصة حب كبيرة نشأت في الجامعة، وتحدينا جميع الظروف حتى تخرجنا وأصبحنا قادرين علي إتمام الزواج، لم تكن حالتة المادية جيدة وقتها لكنني وقفت بجانبه وصبرت معه حتى وقف علي قدميه، حينها شهدت صديقة عمري كل لحظة فرح وحزن في حياتي، وكانت لي أقرب من نفسي، كما كانت شاهدة على علاقتنا".

وأضافت: "كنت عندما أتشاجر معه أشتكي لها حتى تتدخل للصلح بيننا، لكنني لم أفكر يوما في أن ذلك سيكون وسيلة لها للدخول إلى قلب زوجي".

التقطت أنفاسهما ثم أكملت: "عشت مع زوجي عاما كأسعد زوجين، لم يكن ينقصنا شئ، وكانت هاجر تزورنا في المنزل باستمرار حتى قررت أن أخصص لها يوما في الأسبوع نقضيه معا، تنام فيه بجانبي في المنزل، لم أكن حينها حذرة من خطورة هذا الأمر".

تشير الزوجة إلى أن طباع "مصطفى" نحوها تغيرت بعد دخول صديقتها، فعندما كانت تغادر المنزل بعد اليوم الذي تقضيه برفقتهما كان يبدو حزينا ويطلب منها عدم المغادرة.

وتابعت "قررت أن أمنعها من زيارتي بافتعال بعض الحجج، تارة أقول لها أنني عند عائلتي، أو أني سوف أزور أحد أقاربي تارة أخرى، وذات مرة قال لي زوجي إنه سيضطر للسفر لمدة يومين لإنهاء بعض الأعمال، وأنه لا يحب أن يتركني وحدي، طالبا مني الإقامة عند عائلتي لحين عودته".

استكملت نهى: "سمعته كلامه لكنني شعرت بعدم الارتياح وقررت أن أعود للمنزل في اليوم التالي، وبعدما دخلت إلى غرفتي فوجئت بصديقة عمري في أحضانه في علاقة جنسية كاملة، عندها أنهرت بالبكاء وصرخت وفضحتهم، وأقمت دعوى الزنا لأنتقم منهما وأشفي غليلي".