التوقيت الثلاثاء، 20 أكتوبر 2020
التوقيت 03:03 ص , بتوقيت القاهرة

في إطار تعزيز التجارة الإلكترونية وعملية التحول الرقمى... كابيتر لتكنولوجيا المعلومات والتجارة الإلكترونية تستهدف استثمار نصف مليار جنيه في السوق المصري وتوفر 10 آلاف فرصة عمل للشباب

 

تفعيل التطبيق في الإسكندرية ومحافظات الدلتا قريبا لخدمة 350 ألف عميل مستهدف

 

محمود نوح: الشركة استطاعت إثبات جدارتها بالوصول لـ٢٥ ألف تاجر فى فترة قصيرة

 

محمود نوح: عدد الشركات المسجلة على التطبيق أكثر من 100 مصنع وشركة منتجة متعددة الجنسيات ومحلية

 

مروان الشايب: الشركة تعد برنامج مجتمعى يهدف استقطاب شباب الجامعات وحديثي التخرج

 

أحمد نوح: التطبيق الذى نحتفل به اليوم منتج مصرى 100% كل العاملين على إطلاقه من الشباب المصرى الطموح

 

أحمد نوح: نسعى إلى ضم المزيد من الخبرات والمواهب الشابة في مجالات التكنولوجيا والابتكار

كابيتر
كابيتر

 

 

فى إطار توجه الدولة والقيادة السياسية لتعزيز مفهوم التجارة الإلكترونية وتمكين الشباب، احتفلت شركة "كابيتر" لتكنولوجيا المعلومات والتجارة الاليكترونية اليوم الخميس، بإطلاق أحدث مشروعاتها التكنولوجية تطبيق "كابيتر"، وذلك بحضور لفيف من أصحاب وممثلى الشركات العالمية والمحلية التى تعمل فى مجال الأغذية والمشروبات، بالإضافة إلى عدد من الاعلاميين والصحفيين.

 

ويهدف هذا التطبيق إلى تسهيل حياة التجار من خلال منحهم فرصة لطلب المنتجات التى يرغبونها وبالكميات المطلوبة، من الشركات المنتجة والمسجلة على التطبيق، والتى يصل عددها لأكثر من 1300 منتج كمرحلة أولى تشمل "المنتجات سريعة الدوران" مقدمة من أكثر من 100 مصنع وشركة منتجة متعددة الجنسيات ومحلية، مع إمكانية سداد قيمة الطلب إلكترونيا، من خلال خدمات فورى التى يتم إتاحتها من خلال التطبيق بالتنسيق بين البنك المركزي المصرى، وشركة كابيتر، بما يشكل مرونة في عمليات شراء المنتجات المطلوبة.

 

ويستفسد من التطبيق حاليا أكثر من 25 ألف محل بقالة وكشك على مستوى القاهرة والجيزة، ومن المستهدف أن يصل العدد الى أكثر من 350 ألف مستفيد، فى إطار التوسعات في خدمات التطبيق في الإسكندرية وعدد من المدن الساحلية ومحافظات الدلتا.

 

وأكد محمود نوح، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة كابيتر لتكنولوجيا المعلومات والتجارة الإلكترونية، أن التطبيق الجديد هو خطوة لميكنة التجار في مصر وهو بداية لخطط الشركة الاستراتيجية في تعزيز التجارة الإلكترونية في مصر، والمساهمة في دعم عملية التحول الرقمي التب تبنته الدولة المصرية.

 

وأشار نوح إلى أنه بالرغم من التحديات التي واجهتها الشركة وصعوبات أزمة كورونا إلا أن الشركة استطاعت أن تثبت جدارتها، وذلك بالوصول لـ٢٥ ألف تاجر فى فترة قصيرة، حيث أبدى العديد من التجار إعجابهم الشديد بالتجربة الجديدة، مؤكدين أنها سهلت حياتهم، وساعدتهم في طلب المنتجات، فأصبح كابيتر بمثابة همزة وصل بين التجار والعديد من الشركات المحلية والمتعددة الجنسية.

 

وعن الخطة الاستثمارية والتوسعية، فقد أفصح نوح خلال الاحتفال أن الشركة تستهدف استثمار نصف مليار جنيه في مصر خلال العام المقبل، كما تخطط الشركة إلى التوسع داخل انحاء الجمهورية، بداية بالإسكندرية والدلتا، والتي ستبدأ الشركة لتفعيل خدمات التطبيق بهما في الفترة المقبلة.

 

وقال مروان الشايب، الرئيس التنفيذي لتطوير الأعمال والعلاقات الحكومية بشركة كابيتر لتكنولوجيا المعلومات والتجارة الإلكترونية، أن التطبيق لا يهدف فقط لتسهيل حياة التجار وتعزيز التجارة الإلكترونية، بل إننا نؤمن بأن التكنولوجيا تحقق تحولا في أسواق العمل، وتخلق وظائف جديدة، وتجعل أسواق العمل أكثر ابتكارا واشتمالا، ولذلك عملت الشركة على إعداد برنامج مجتمعي يهدف إلى استقطاب شباب الجامعات وحديثي التخرج، ومنحهم تدريب كامل عن على كيفية عمل التطبيق وادارته، والعمل على اتقانهم لإتمام عمليات الشراء عن طريقه ليصبحوا هم سفراء كابيتر لدى التجار، ويقوموا بنشر الوعي بأهمية وكيفية استخدام التطبيق.

 

كما أعرب الشايب عن سعادته بالدعم الذي حظيت عليه الشركة من مختلف المؤسسات والهيئات الحكومية، مؤكدا على رغبة الشركة في العمل على إبرام الشراكات الجديدة مع الحكومة المصرية في العديد من المجالات المختلفة لدفع عملية التحول الرقمي في مصر.

 

 

 

وأوضح أحمد نوح، الشريك المؤسس ورئيس العمليات لشركة كابيتر لتكنولوجيا المعلومات والتجارة الإلكترونية، أن الشركة وضعت خطة شاملة لتسهيل عمليات الطلب والتوصيل وتفعيل الخدمة للتجار، وذلك من خلال الاعتماد على أحدث أساليب التكنولوجيا، وعلى فريق عمل متخصص وذو خبر كبيرة يعمل على لتلقي استفسارات التجار ومساعدتهم في تفعيل التطبيق والعمل به، والأمر الذي نفخر به أن التطبيق الذي نحتفل به اليوم هو منتج مصري 100%، وذلك لأن كل العاملين على إطلاقه من الشباب المصري الطموح، ونسعى في الفترة القادمة إلى ضم المزيد من الخبرات والمواهب الشابة في مجالات التكنولوجيا والابتكار والذي نضعها في صميم أعمالنا.