التوقيت الخميس، 29 أكتوبر 2020
التوقيت 10:10 ص , بتوقيت القاهرة

جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا تنفرد بتدريس "تاريخ العالم" وتؤهل طلابها لسوق العمل السياحي

 محمد العزازي وخالد الطوخى ود. أميمة الشال
محمد العزازي وخالد الطوخى ود. أميمة الشال

كلية الآثار والإرشاد السياحي فى مقدمة "الكليات المتخصصة" وتقوم بإعداد "معلمين" فى مادة التاريخ

 

فى إطار اهتمام الدولة باعداد المعلم المتخصص في التاريخ والآثار باعتباره حجر الزاوية في العملية التعليمة تحرص جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا على مواكبة التطورات العلمية والتربوية وذلك بتوجيه وتحت رعاية خالد الطوخى رئيس مجلس أمناء الجامعة للعمل وفق رؤى ومفاهيم متجددة تسهم في مواجهة تحديات المستقبل.

صرح الدكتور محمد العزازي رئيس الجامعة أن كلية الآثار والإرشاد السياحى بالجامعة تؤهل الطلاب لسوق العمل السياحي على أعلى مستوى، وتحرص على تخريج معلمين متخصصين فى مادة التاريخ بمختلف عصوره ليلتحقوا فيما بعد بوزارة التربية والتعليم.

أميمة الشال
أميمة الشال

 

وأضاف الدكتور محمد العزازي، أن رؤية كلية الآثار والإرشاد السياحي، تتمثل في ان تظل كلية متميزة في برامجها التعليمية والبحث العلمي، وخدمة المجتمع بما يحقق لها الريادة على المستوى الاقليمي والدولي، كما أشار إلى أن الكلية الآثار بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا تسعى إلى إعداد خريج متخصص ومتميز في تخصصات الكلية المختلفة ومواكبا للتطورات العلمية في مجالات التخصص والبحث العلمي وفاعلا في خدمة المجتمع وتنمية البيئة.

خالد الطوخى
خالد الطوخى

 

وقالت الدكتورة أميمة الشال عميد كلية الآثار والإرشاد السياحى إن الكلية تمنح الملتحقين بها عدد من الدرجات العلمية ومنها الليسانس والبكالوريوس، وتتمثل درجات الليسانس في مجالات الاثار المصرية، والاثار الاسلامية، واثار وحضارة شبه الجزيرة العربية، بينما البكالوريوس الترميم وصيانة الاثار والارشاد السياحي.

محمد العزازي
محمد العزازي

 

وأوضحت الشال، أن البرامج الأكاديمية لكلية الآثار والإرشاد السياحى تهدف إلى اعداد آثاري متخصص ومتميز في مجال تخرجه سواء كان التنقيب الاثري والمتاحف وتسجيل الاثار ومرافقة البعثات المصرية والاجنبية وتعليم اللغة المصرية القديمة، بينما يهدف برنامج الاثار الاسلامية إلى تمكن الخريج ليصبح متميزا في مجال علوم الاثار الاسلامية في جميع انحاء العالم ومصر والشام والاثار القبطية ومن خلاله يكتسب الخبرات في مجال التنقيب والعمل المتحفي وقراءة الكتابات العربية.

وذكرت عميدة الكلية ان برنامج ترميم الأثار وصيانتها يتضمن اعداد اخصائي ترميم في مجال ترميم وصيانة الآثار والمباني الأثرية، ويمثل خريج البرنامج عنصرا اساسيا في الحفاظ على التراث الانساني والحضاري، وتشمل مجالات العمل به بعد التخرج العديد من المؤسسات والاماكن والقطاعات السياحية الاثرية، بينما برنامج الارشاد السياحي يهدف إلى اعداد مرشد سياحي على أعلى مستوى، ومزود بالمعارف والمهارات المهنية والعلمية والسلوكيات التي تجعله قادرا على المنافسة في سوق العمل من خلال دراسة كل العصور التاريخية ومناطق التراث الحضاري، ويؤهل هذا البرنامج الملتحق به القدرة على تحدث اللغات الأجنبية بطلاقة أما الدراسة به فهى باللغة الفرنسية والإنجليزية.

وأشارت الدكتورة أميمة الشال الى أن أهم ما يميز كلية الأثار والإرشاد السياحي بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، أنها الوحيدة على مستوى الجامعات الخاصة التي تدرس هذا العلم وتنفرد به دون غيرها، وتتميز الكلية بوجود كوادر بداخلها رفيعة المناصب القيادية بالدولة مثل رؤساء المجلس الأعلى للأثار وعمداء كليات بالجامعات الحكومية.