التوقيت الجمعة، 10 أبريل 2020
التوقيت 06:20 ص , بتوقيت القاهرة

زوجة أحد المصريين الخارجين من الحجر الصحى: "تخن شوية".. ويرد:"سخرولنا كل الإمكانيات"

الحجر الصحي
الحجر الصحي

 

من جانبها قالت أمانى زوجة الدكتور محمد بلال أحد المصريين العائدين من ووهان، :"الملوخية مستنياه في البيت، والأتوبيسات أخدتهم من المكان الموجودين فيه ونزلوا في ميدان عبد المنهم رياض، وكنا في استقبالهم"، مردفة: "تخن شوية، مستريح بقى".

وتابعت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "رأى عام"، على فضائية "ten"، مع الإعلامى عمرو عبد الحميد،: "كانوا بينزلوا في الشمس وبيلعبوا كورة، بس الحمد لله هو كويس جداً".

من جانبه قال محمد بلال أحد المصريين الخارجين من الحجر الصحى: "شعورنا بمنتهى السعادة والفخر، بصراحة الخدمة اللى كانت معانا هناك بنت على هيئتنا ولكن هيئتنا فضحتنا"، مردفاً:" شعورنا منتهى السعادة وممزوجة بالفخر".

واستكمل: "اتسخرت لينا إمكانيات وقدام كل جاليات العالم لنا الفخر إن لسه زمايلنا هناك بيبعتولنا إننا محظوظين ببلدنا".

وكانت حالة من الفرح والسعادة سادت بين المصريين العائدين من الصين عقب انتهاء الحجر الصحى لهم، وكذلك الفرق الطبية والعاملين في الخدمات المعاونة، داخل فندق الإقامة، بمدينة مرسى مطروح، بعد فترة الـ 14 يوما فترة حضانة الفيروس، والتأكد من خلوهم من الإصابة بفيروس كورونا، وأعربوا عن فرحتهم الممتزجة بالفخر من أداء مؤسسات الدولة، سواء بإعادتهم بشكل عاجل من الصين، أو الاستقبال والرعاية الطبية والمعيشية الراقية، خلال الأسبوعين الماضيين، إضافة إلى عدم تحميلهم تكاليف رحلة العودة من الصين والعلاج والإقامة بالفندق والخدمة 5 نجوم خلال  الـ15 يوما في مطروح.