التوقيت الأربعاء، 26 فبراير 2020
التوقيت 12:12 ص , بتوقيت القاهرة

طلبة المدارس يصطفون رافعين الأعلام خلال تشييع جثمان الشهيد مصطفى عبيدو

طلبة المدارس
طلبة المدارس

فى مشهد يعبر عن الوطنية وغرس روح الانتماء فى الأجيال القادمة شباب المستقبل، اصطف المئات من طلبة المدارس بقرية ودارن التابعة لمركز ومدينة منشأة القناطر بالجيزة، على جانبى طريق تشييع جثمان الشهيد البطل العميد مصطفى عبيدو شهيد سيناء، مرددين هتافات "لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله" رافعين الأعلام المصرية ولافتات لنعى الشهيد.

وشيع، منذ قليل، الآلاف من أهالى قرية وردان والقرى المجاورة لها بمركز منشأة القناطر بالجيزة وعدد كبير من قيادات الجيش والشرطة وقيادات محافظة الجيزة، صلاة الجنازة على جثمان الشهيد العميد أركان حرب مصطفى عبيدو، شهيد سيناء،  فى جنازة عسكرية.

وتم لف جثمان الشهيد بعلم مصر كما رفع عدد من المشيعين الأعلام المصرية وأطلقت مجموعة من السيدات الزغاريد، وردد المشيعون هتافات منها الشهيد حبيب الله وفى الجنة يا شهيد.

وتجمع الآلاف من أبناء القرية والقرى المجاورة استعدادا لتشييع الجنازة، فى مشهد مهيب حزنا على الفقيد الراحل الذى تميز بالسيرة الطيبة والخلق الحسن مع كل أبناء القرية، الذين حرصوا جميعا على تشييعه إلى مثواه الأخير.

يذكر أن القوات المسلحة والشرطة المدنية، يقومان بمجهودات كبيرة في سبيل الحفاظ على الأمن، والقضاء على البؤر الإرهابية، في ضربات استباقية متنوعة، وكذلك في العديد من العمليات المستمرة على البؤر المتطرفة في مختلف الاتجاهات الاستراتيجية، وحيث يأتي ذلك استكمالا لجهود الدولة المصرية في مواجهة العناصر الإرهابية التي تسعى لزعزعة الاستقرار في الدولة المصرية، وحيث يبذل أبناء الشرطة والجيش تضحيات كبيرة في الدفاع عن تراب الوطن وحماية مقدراته ومواجهة الجماعات والتنظيمات الإرهابية بكل بسالة وفداء حتى ينعم أبناء الوطن بالأمن والأمان، ويقومون بواجبهم بكل بسالة وشجاعة لصد  المؤامرات الجماعات والتنظيمات الإرهابية التى تسعى لتنفيذ مخططاتها الشيطانية لنشر العنف والدمار فى كل مكان.