التوقيت الأربعاء، 28 أكتوبر 2020
التوقيت 01:42 ص , بتوقيت القاهرة

لماذا لا يفتتح محمد علي ورشة "محمد أبو جيجي للتفكير الاستراتيجي"؟

محمد علي
محمد علي
"اللي يحب محمد علي يدور له على شغلانه ياكل منها عيش" هكذا رد أحد رواد مواقع التواصل الاجتماعي على فيديوهات المقاول الهارب محمد علي التي ادعى فيها أنه يرد على خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسي في مؤتمر الشباب اليوم، فقد ظهر المقاول الهارب في صورة يرثى لها بعد أن سحق شائعاته بالردود الصادقة والمعلومات الحقيقية والأرقام التي لا تكذب ولا تتجمل فما كان من المقاول الهارب "آكل مال اليتامى" إلا أن يحاول تقمص دور المحلل الاستراتيجي والخبير الاكتواري والعالم ببواطن القشور، فظهر في شكل يقترب كثير من عبد الفتاح القصري في فيلم الأستاذة فاطمة أمام هيئة المحكمة، أو كما ظهر الليمبي في فيلم اللي بالي بالك حينما قال بعدين التشرد ده موجود في جميع أنحاء العالم سعادتك ، فيا نوفر للعيال كوله يا نهد الكباري".المقاول الأجير  محمد على
 
المقاول الأجير محمد على
 
 
المقاول الهارب لم يجد شيئا يتحدث عنه اليوم وهو الذي كان قد توعد الجميع بالرد على الرئيس الرد الدامغ،ولذلك هرب إلى الحديث عن العموميات، فظهر ضحالته ثقافة، ووضاعة تفكيره ، وقصر نظره، كما ظهرت طريقة تفكير في أمور الحياة التي لا تختلف كثيرا عن طريقة الليمبي الذي يعد أبرز منتجات التخلف الإنساني المنشر، فحينما تحدث عن الإرهاب العالمي ظهر فقر معلوماته أو قل ظهر جهله المطلق، فهو مثلا يتساءل: لماذا لم يظهر الإرهاب في أوربا ؟ غير مدرك أن أوربا عانت كثيرا من الإرهاب في الفترة الماضية، وأن كلا من فرنسا وبلجيكا وألمانيا وروسيا ولندن وفلندا وستوكهولم وكتالونيا وغيرها من دول ومدن وعواصم، كما ظهرت قلة حيلته وإفلاسه في أنه لجأ كعادته إلى السب والقذف والتهجم على رموز الدولة المصرية.
 
اليوم كتبت شهادة وفاة هذه الفقاعة الفارغة، بعد أن تم سحقها وضرب بها عرض الحائط، وإلى اللقاء في عمليات قادمة.