التوقيت الإثنين، 10 أغسطس 2020
التوقيت 06:27 م , بتوقيت القاهرة

غدا.. انطلاق مؤتمر رابطة العالم الإسلامى فى مكة المكرمة

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز

انطلاق مؤتمر رابطة العالم الإسلامى غدا لتدشين وثيقة مكة المكرمة التاريخية.. يفتتحه أمير مكة نيابة عن الملك سلمان وكلمة لرئيس الشيشان ومفتى مصر ولبنان.. ويشهد 16فعالية بـ20 ساعة بـ4 أيام وكلمات لـ80 مفتيا ووزيرا

 

 

ينطلق غدا الإثنين مؤتمر رابطة العالم الإسلامى بمكة المكرمة، تحت عنوان: "قيم الوسطية والاعتدال فى نصوص الكتاب والسنة، فى فعاليات على مدى أربعة أيام، وفى لقاء تاريخى يشهد اطلاق وثيقة مكة المكرمة بمباركة 80 مفتيا ووزيرا من مختلف دول العالم يتقدمهم الرئيس رمضان قديروف رئيس دولة الشيشان لبيان موقف المملكة وأصدقائها فى العالم ويمثلهم مفتيوا العالم ووزراءه وقادته الدينيين من العنف وصياغة موقفهم الوسطى تجاه المستجدات واستهداف المجتمعات الآمنة بوسائل العنف وبث الكراهية والمذهبية.

 
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز


 

وينعقد المؤتمر على مدى 4 أيام من الاثنين وحتى الخميس (27 - 30 مايو الجارى الموافق 22 إلى 25 رمضان المبارك) ويشمل إعلان وثيقة مكة المكرمة.

 

واجتماع المجلس العالمى لشيوخ الإقراء ومدراء المعاهد القرآنية حول العالم الخميس.

 

الأمير-خالد-الفيصل-آل-سعود

الأمير خالد الفيصل آل سعود


 

ويرعى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، المؤتمر الدولي الذي تنظمه رابطة العالم الإسلامي في رحاب مكة المكرمة حول قيم الوسطية والاعتدال، واللقاء التاريخي لإعلان "وثيـقة مكة المكرمـة"، في الفترة من 22 إلى 25 من شهر رمضان الجاري (27 – 30 مايو 2019).

 

ويشهد المؤتمر 16 فعالية وجلسة فى 20 ساعة وكلمات لـ 80 متحدث فى الجلسات من مفتين ووزراء من العالم، برئاسة الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى أمين عام رابطة العالم الإسلامى الداعية والمنظمة، و تستهل بتلاوة قرآنية وتختتم بكلمة خادم الحرمين يلقيها الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين وأمير منطقة مكة المكرمة.

 

وتشمل الجلسة الافتتاحية كلمات الرئيس رمضان قاديروف رئيس دولة الشيشان، مفتى المملكة العربية السعودية الشيخ عبد العزيز بن عبدالله آل الشيخ مفتى مصر د. شوقى علام، ومفتى لبنان الشيخ عبداللطيف دريان، ومفتى الشيشان الشيخ صلاح مجاييف، ورئيس مجلس الإفتاء الإماراتى الشيخ عبدالله بن بيه والدكتور نور الحق قادرى وزير الشئون الدينية الباكستانى.

 

دكتور محمد بن عبدالكريم العيسى امين عام رابطة العالم الاسلامى

دكتور محمد بن عبدالكريم العيسى امين عام رابطة العالم الاسلامى


 

ويشارك من مصر وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة ومفتى الجمهورية د. شوقى علام، وتناقش الجلسات، قضايا بارزة لنشر الوسطية التى تتبناها المملكة حيث يعقد المؤتمر فى يومه الأول جلستين الأولى الافتتاحية والثانية وتشمل الحديث حول موضوع محور الوسطية والاعتدال.. المعانى والدلالات.

 

فيما تناقش الجلسة الثانية فى يوم الثلاثاء موضوع المنهج النبوى.. وسطية واعتدال، وتنعقد جلسة ثانية تشمل كلمات الوفود، و الجلسة الثالثة وتناقش موضوع الوسطية والاعتدال بين الاصالة والمعاصرة.

 

فيما يناقش المؤتمر يوم الاربعاء فى الجلسة الرابعة محور تعزيز الوسطية والاعتدال فى المجتمعات المسلمة، و فى الجلسة الخامسة يناقش المؤتمر محور الوسطية والاعتدال ورسالة التواصل الحضارى، و واطلاق الجلسة الختامية.

 

ويشهد يوم الاربعاء اطلاق وثيقة مكة المكرمة و قراءة البيان الختامى و كلمة مفتى السعودية.

 

ويشهد يوم الخميس جلسات اجتماع المجلس العالمى لشيوخ الاقراء ومدراء المعاهد القرانية حول العالم.

27b33d56-ec1b-46bf-8cf4-d1867613e7f3

وتناقش الجلسة الاولى يوم الخميس مناقشة موضوع تطوير خدمة السيرة النبوية.. الوسائل والاليات، و الجلسة الثانية النظرة المستقبلية للهيئة العالمية للكتاب والسنة، و الجلسة الثالثة موضوع اقراء القران الكريم.. القواعد والضوابط، و الجلسة الرابعة موضوع التنمية المستدامة والاعلام فى خدمة العمل القرانى، و يعقد اجتماع خاص بالمجلس العالمى لشيوخ الاقراء وجلسة ختامية تناقش الجودة فى المؤسسات والمعاهد القرانية.

 

وفى الختام يعقد اجتماع خاص بالمجلس العالمى لشيوخ الإقراء برئاسة الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى رئيس المجلس وأمين عام رابطة العالم الإسلامى وبحضور 16 عضو من دول العالم. 

 

وتتأهب مكة المكرمة، لاستقبال ضيوفها من دول العالم وسط زخم إعلامى كبير، وحضور للقادة الدينيين والسياسيين، والعلماء والمفتين، والخبراء المشاركون بالمؤتمر الحاشد، والذى يناقش قضايا الوسطية وتعزيز السلم، وخدمة العمل القرآنى، حيث يولى المؤتمر ضيوفه من دول العالم أهمية وإدارة الجلسات للخروج بصيغة متفق عليه هى عبارة عن وثيقة مكة المكرمة والبيان الختامى.

 

وقد ثمن الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى هذه الرعاية الكريمة، مشيراً إلى أنها تأتي في إطار الدعم الكبير للعمل الإسلامي المشترك الذي يعمق من الوئام والتعاون بين علماء الأمة الإسلامية لتحقيق الأهداف والتطلعات بما تمثله المملكة العربية السعودية من مرجعية إسلامية تعقد عليها الآمال.

وأضاف العيسى أن المؤتمر الدولي يحضره حشد كبير من العلماء والمفتين وكبار المسؤولين والمفكرين في العالم الإسلامي، الذين سيناقشون تحت عنوان "الوسطية والاعتدال المعاني والدلالات"؛ معالم الوسطية ومقوماتها في الإسلام، وآثار وتداعيات الجهل بمفاهيم الوسطية، فيما يناقش المحور الثاني تحت عنوان "المنهج النبوي وسطية واعتدال"، بالاضافة إلى موضوعات "القيم الأخلاقية والإنسانية في الهدي النبوي"، و"التعامل مع المخالف في ضوء السيرة النبوية".

وقال د.العيسى أن المؤتمر سيناقش في محور "الوسطية والاعتدال بين الأصالة والمعاصرة"، موضوعي "الاعتدال والوسطية في التاريخ الإسلامي والتراث الفقهي"، و"الخطاب الوسطي ومتغيرات العصر"، إلى جانب مناقشة موضوعات: "الاختلاف وثقافة الاعتدال"، و "تجارب وبرامج عملية لتعزيز الوسطية بين الشباب"، ضمن محور "تعزيز الوسطية والاعتدال في المجتمعات المسلمة"، فيما ستشهد الجلسة الخامسة للمؤتمر محور "الوسطية والاعتدال ورسالة التواصل الحضاري"، الذي يتدارس المشاركون فيه قضايا التعدد الديني والتواصل الثقافي، والقيم المشتركة في العلاقات الدولية المعاصرة.

وختم أن المؤتمر سيشهد لقاءً تاريخياً لإعلان "وثيقة مكة المكرمة".