التوقيت السبت، 25 سبتمبر 2021
التوقيت 02:39 م , بتوقيت القاهرة

إزالة 2478 حالة تعدٍ على بحيرة المنزلة (صور)

إزالة التعديات على بحيرة المنزلة
إزالة التعديات على بحيرة المنزلة
قبل عامين قال الرئيس عبد الفتاح السيسى : "المسئولين مش واخدين بالهم من تلوث بحيرة المنزلة"، حيث وضع بهذه العبارة بداية النهاية لتلوث بحيرة المنزلة أكبر بحيرات مصر الشمالية، التى ظلت لعقود طويلة مهملة وضحية للتعديات إلى تقلصت مساحتها كثيرًا.

 

وقال الرئيس السيسى وقتها: "عندما أراجع المواضيع مع العاملين بالمشروعات أجد المسئولين مش واخدين بالهم من أهمية اللى بنعمله، هل نلوث بحيرة كاملة 250 ألف فدان، بمياه الصرف وتتلف وتطلع سمك يعلم بيه ربنا للناس".

 

توجيهات الرئيس السيسى، لم تقف عند هذا الحد بل واصل الرئيس متابعته لتنفيذ القرار، ففى فبراير الماضى كرر الرئيس توجيهاته باستمرار العمل على تطهير بحيرة المنزلة وإعادتها لسابق عهدها بعد أن تقلصت مساحتها بسبب التعديات على مدار العقود الماضية، وذلك خلال لقائه وعدد من القيادات التنفيذية والشعبية والطلابية بمحافظة بورسعيد، بمشاركة المحافظ ورئيس الوزراء ومجموعة وزارية موسعة، ضمن اللقاءات الدورية للرئيس مع قيادات وأجهزة المحافظات.

 

قال اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، إن الحملات استمرت طوال الفترة الماضية على بحيرة المنزلة بالتنسيق مع أجهزة محافظات الدقهلية ودمياط وبورسعيد والهيئة الهندسية للقوات المسلحة ووزارة الداخلية وهيئة الثروة السمكية لإزالة التعديات على البحيرة الأكبر فى المنطقة الشمالية لمصرموضحا   أن ما تم إزالته هو إنجاز حقيقى نتيجة العمل المستمر، حيث تم إزالة 1520 حالة بمحافظة بورسعيد على مساحة 17 ألفاً و966 فداناً، و356 حالة بمحافظة دمياط على مساحة 4882 فداناً، وإزالة 602 حالة تعد بمحافظة الدقهلية على مساحة 4046 فداناً، مؤكداً أن التعديات التى تم إزالتها ساعدت بشكل كبير فى عودة الحياة الطبيعية لها.

 

وأشار شعراوى، إلى أن العمل على إزالة باقى التعديات داخل البحيرة وعلى حرم البحيرة، مستمر تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى لرفع كفاءة وتطوير البحيرة وإزالة التعديات عليها، حيث تواصل الوزارة تنسيقها مع المحافظات المطلة على البحيرة والجهات المعنية لاستكمال العمل على إزالة التعديات.

 

وأكد وزير التنمية المحلية، أن الدولة لن تسمح بأى تعديات جديدة على البحيرة التى تمثل ثروة قومية يجب استغلالها اقتصادياً وسياحياً لصالح الشعب المصرى، قائلاً: "مشروع تطوير وتطهير بحيرة المنزلة من أهم المشروعات القومية التى توليها الدولة اهتماماً كبيراً لأنها من أهم البحيرات الطبيعية وأصلحها لتربية الأسماك"، مؤكداً الاستمرار فى الاهتمام بالبحيرة والقضاء على التلوث بها وتعظيم الاستفادة منها كمصدر طبيعى للأسماك والاهتمام بالمناطق المحيطة بها لتكون مناطق لوجيستية.

 

1 (1)
 
 
1 (2)
 
 
1 (3)
 
 
1 (4)
 
 
1 (5)
 
 
1 (6)
 
 
1 (7)
 
 
1 (8)