التوقيت الإثنين، 20 سبتمبر 2021
التوقيت 04:55 ص , بتوقيت القاهرة

التضامن: مشروع 2 كفاية نفذ 639 ألف زيارة منزلية فى 3 أشهر

غادة والي
غادة والي
نجحت حملات طرق الأبواب بمشروع "2 كفاية" فى تنفيذ 639,000 زيارة منزلية  فى الفترة من يناير إلى مارس 2019 وتُعد حملات طرق الابواب أحد أهم آليات العمل الهامة بالمشروع لرفع الوعى بأهمية تنظيم الأسرة وتعزيز مفهوم الأسرة الصغيرة، وقد بلغ عدد المستجيبات ممن تم تحويلهن سواءً إلى الوحدات الصحية التابعة لوزارة الصحة والسكان أو عيادات تنظيم الأسرة التي قام المشروع بتطويرها لتلقي خدمات تنظيم الأسرة بالمجان  97,400 سيدة خلال 3 شهور فقط من بدء حملات طرق الأبواب من السيدات اللاتى تم زيارتهن وكانت أعلى المحافظات استجابة فى ذلك  بنى سويف وأسوان وأسيوط والفيوم. 
 
 
وقالت غادة والى، إن برنامج 2 كفاية يعمل على رفع وعي الأسر المستهدفة بمفهوم الأسرة الصغيرة ودعم قدرات الكوادر العاملة فى مجال تنظيم الأسرة على مستوى النطاق الجغرافى المستهدف وتنفيذ حملات توعية محلية وقومية تستهدف الأسرة، بالإضافة إلى تطوير عيادات تنظيم الأسرة التابعة للجمعيات الأهلية لتقديم خدمة متميزة  مضيفة ان البرنامج  يهدف إلى الحد من الزيادة السكانية بين 1,148,861 أسرة مستفيدة من برنامج تكافُل، والارتقاء بالخصائص السكانية لها، بما يسمح بالانتقال بالأسر المستهدفة من مظلة الحماية الاجتماعية إلى التنمية الاجتماعية الشاملة، بالتعاون مع 92 جمعيه اهليه وبتمويل يصل إلى 100 مليون جنيه فى المحافظات العشر الأكثر فقرا والأعلى خصوبة.
 
من جانبها أكدت رانده فارس منسق برامج السكان والتطوع ومشروع 2 كفاية بوزارة التضامن الاجتماعى على استمرار حملات طرق الأبواب بالمشروع،  للشهر الرابع على التوالى استكمالاً للخطوات التى بدأت فى يناير الماضى على مستوى محافظات المشروع العشر (البحيرة – الجيزة – الفيوم – بنى سويف – المنيا – أسيوط – سوهاج – قنا – الأقصر – أسوان) حيث يُنفَّذ المشروع فى 2257 قرية داخل 119 مركز.
 
وأشارت فارس إلى أنه تم تنفيذ الحملات من خلال 1271 مثقفة مجتمعية تم تدريبهن خلال ديسمبر 2018 من خلال 47 ورشة عمل، وقد قام المشروع بتنظيم 1052 ندوة توعية بحضور 107,604 مستهدفة وتعمل الندوات على تصحيح المفاهيم الدينية والمعارف الخاطئة المرتبطة باستخدام وسائل تنظيم الأسرة وأشارت فارس إلى أن محافظات المنيا وسوهاج وأسيوط بها أعلى نسب للأسر المستهدفة بالبرنامج يليها باقى المحافظات العشر.
 
وقد ساهم المشروع فى تطوير 33 عيادة تنظيم أسرة تقدم خدماتها بالمجان فى القرى الأشد فقراً، وجارى حالياً العمل على تطوير المزيد من العيادات فى المناطق المحرومة من الخدمة حيث من المستهدف تطوير 70 عيادة.