التوقيت الإثنين، 10 أغسطس 2020
التوقيت 12:51 ص , بتوقيت القاهرة

فيديو.. تعليم الإسماعيلية تتخذ قرارا بشأن طلاب حادث التصادم

تفقد فاخر عبد العزيز عبد الهادى، وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسماعيلية، الطلاب المصابين فى حادث تصادم طريق "الإسماعيلية- بورسعيد"، صباح اليوم الثلاثاء، بمستشفى جامعة قناة السويس، والذى استقبلت جثة التليمذة ندى فرج عواد فى الصف الثالث بالتعليم الأزهرى و8 مصابين، بينهم اثنين فى خالة خطرة هم "مهنى السيد عبد العزيز" فى الصف السادس الإبتدائى، وشقيقتها "ماهى" فى الصف الثالث الإبتدائى وتم دخولهم لغرفة العمليات.

وإلتقى وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسماعيلية، الدكتورة إلهام مدنى مدير عام المستشفيات الجامعية، فى وجود الدكتور سامى هاشم، عضو مجلس النواب بالإسماعيلية، وأطمأن على استقرار حالات الطلاب، وكلف كلا من مدير التعليم الإبتدائى عبد القادر محمد، ومدير أمن المديرية محمد متولى بالبقاء إلى جانب الطلاب المصابين حتى خروجهم. 

وقال "عبد العزيز"، فى تصريحات خاصة للـ "دوت مصر"، التقيت أولياء أمور الطلاب المصابين وقررت نقل الطلاب إلى أقرب مدارس إلى محل سكنهم، إذا كانت لديهم رغبة فى ذلك، حرصًا على سلامتهم، وأعرب الأهالى عن رغبتهم فى حصول أبنائهم على أفضل تعليم.

أضاف، أنه تناقش مع الدكتورة إلهام مدنى، مدير عام المستشفيات الجامعية، حول الحالة الطبية للمصابين، وتم الأطمئنان على كل الحالات، وتم إجراء عمليات جراحية، للحالتين المصابين الأشقاء "مهنى وماهى"، وتم إجراءات فحصوات طبية وأشعة لباقى الحالات، مشيرًا إلى أن هناك 6 حالات مستقرة ومتوقع خروجهم اليوم، بينما يستمر حالتين خطر تحت الملاحظة والعلاج.

كان الدكتور عاطف أبو النور، رئيس جامعة قناة السويس، قد انتقل فور وقوع الحادث للمستشفى لمتابعة حالات التلاميذ، برفقة الدكتور الهام مدنى، مدير عام المستشفيات الجامعية والمحاسب سمير النجار، أمين عام الجامعة والدكتور أيمن المقدم، مدير المستشفى الجامعى والدكتور يوحنا أدوارد مدير الطوارئ والدكتور محمد صالح رئيس قسم طب وجراحة العظام.

 

 


 

لمزيد من الفيديوهات الإخبارية والرياضية والسياسية والترفيهية