التوقيت الجمعة، 10 يوليه 2020
التوقيت 09:47 م , بتوقيت القاهرة

هل تتأثر الصادرات المصرية إلى أمريكا من قرارات ترامب؟

على الرغم من أن مصر لم تدرج على قائمة أكبر الدول المصدرة للصلب والألمونيوم إلى أمريكا إلا أن اسمها وضع على قائمة الدول التي سينطبق عليها قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض تعرفات جمركية قدرها 25% على واردات الصلب و10% على الألمنيوم المستورد الأسبوع القادم، لكن هل جاء اسم مصر بالقائمة عن طريق الصدفة؟.


وبلغت الصادرات المصرية من الحديد والصلب إلى السوق الأمريكي 87.5 مليون دولار خلال الـ10 أشهر الأولى من العام الماضي، وهو رقم هزيل جدا في حجم الصادرات المصرية عموما وإلى السوق الأمريكي على وجه الخصوص.


مصانع الحديد


وقال المهندس أيمن النجولي رئيس شعبة تشكيل المعادن في غرفة الصناعات الهندسية في اتحاد الصناعات، أن إدراج اسم مصر في قائمة الدول التي ستفرض على وارداتها إلى أمريكا من الحديد والصلب، والألمونيوم لا يوجد وراءه مقصد من مصر على وجه الخصوص لكنه جاء بالصدفة أو لكي يثبت للدول الأخرى أن القرار لم يقصد دول بعينها.


وأشار النجولي، في تصريحات خاصة لـ "دوت مصر"، إلى أن الصادرات المصرية من الحديد والصلب حوالي 100 مليون دولار، وهو رقم صغير جدا في حجم الواردات الأمريكية من الحديد، لافتًا إلى أن مصر غير مصدرة للألمونيوم لكن تستورده، وبالتالي لن نتأثر بشأن فرض رسوم إغراق على الألمونيوم.


وأكد وزير التجارة والصناعة المهندس طارق قابيل، أن صادرات الصلب المصرى للسوق الأمريكية لا تنطبق عليها شروط الإغراق، ووفقا لبيانات وزارة التجارة الأمريكية، حيث بلغ إجمالى واردات أعلى 20 دولة مصدرة للصلب إلى أمريكا 32.7 مليون طن، من أصل 35.9 مليون طن، تتشارك فيها باقى دول العالم.


صناعة الحديد في مصر


صادرات مصر من الصلب إلى أمريكا


بلغت صادرات مصر من الصلب إلى الولايات المتحدة الأمريكية 169 ألف طن خلال 2017، وتنقسم إلى 64 ألف طن من الصاج المدرفل على البارد والمجلفن، وتضم لفائف حديد تسليح طولية ومسطحات مسحوب على الساخن، ويصل إجمالى واردات الولايات المتحدة من الصاج فقط 3.1 مليون طن، و حصة مصر فيها لا تتجاوز 2%.


الصادرات المصرية


للقرار بعد آخر


التخوفات حاليا تأخذ زاوية أخرى غير مباشرة، وهي أن رفع الجمارك على واردات الصلب على هذه الدول وأبرزها الصين ستجعلها تتجه إلى أبواب جديدة، والتي يمكن أن تضخ كميات ضخمة فى السوق العالمية، ومن المؤكد أن تخفض أسعارها، لكن مصر وضعت رسوم إغراق على واردات الحديد من تركيا وأوكرانيا والصين، لكن لا تضم بقية الدول التي فرض عليها رسوم جديدة في أمريكا.


ما هي الدول التي ستتعرض للضرر؟


أول الدول المتضررة بشكل مباشر ستكون: كندا والتي تصدر لأمريكا 16% من واردات الصلب، ثم البرازيل بنسبة 13%، وكوريا الجنوبية 10% وبعدها المكسيك وروسيا كلاهما بنسبة 9% يليهما تركيا بنسبة 7%، واليابان بنسبة 5% وثم تايوان بنسبة 4% وألمانيا بنسبة 3% وأخيرا الهند بنسبة 2%.


الحديد المستورد


ومن المقرر أن تتفاوض الحكومة المصرية بشأن الرسوم، خاصة أن وزير الصناعة أكد أن هذا لأنها لا تنطبق عليها الشروط التي تفرض من أجلها رسوم الإغراق ومن ثم فرصة مصر جيدة، ولو نجحت مصر في هذا التفاوض ستكون فرصة جدية أما زيادة صادراتنا في السوق الأمريكي خلال الفترة المقبلة، وفي النهاية يجب أن أن يتوافق القرار الأمريكي مع اتفاقيات منظمة التجارة العالمية.


حجم التبادل التجاري بين مصر والولايات المتحدة


بلغ العام الماضي 5 مليار و 618 مليون دولار محققًا زيادة قدرها 13% عن عام 2016، حيث بلغ 4 مليار و 974 مليون دولار.


أهم الصادرات المصرية على أمريكا


أهم الصادرات المصرية للولايات المتحدة تتمثل في الملابس الجاهزة والمنسوجات والأسمدة والحديد والصلب والورق والخضر والفاكهة واللدائن.


اقرأ أيضا..


تفاؤل بالمستقبل.. الصناعة المصرية تترقب إعادة تسعير الغاز


 بـ20 إجراء.. الاقتصاد المصري يستعرض إمكانياته الجديدة أمام التجارة العالمية