التوقيت الإثنين، 24 سبتمبر 2018
التوقيت 08:01 م , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

بالفيديو.. فى ذكرى رحيله.. مشاهد لا تنسى لفارس السينما المصرية

تمر اليوم الذكرى الـ15 لرحيل، الفنان الكبير أحمد مظهر فارس السينما المصرية، الذى رحل عن عالمنا 8 مايو 2002، عن عمر ناهز الـ84 عام على إثر إلتهاب رئوي حاد للغاية. 

 

 

تخرج أحمد مظهر من الكلية الحربية عام 1938 مع الرئيسين أنور السادات وجمال عبدالناصر ثم بعدها ألحق على سلاح المشاة، قبل أن ينضم لسلاح الفرسان وتدرج إلى أن تولى قيادة مدرسة الفروسية وشارك فى حرب فلسطين عام 1948 ثم تفرغ للتمثيل فأبدع وترك تراثاً كبيراً من فن الزمن الجميل.

 

 

 

خلع أحمد مظهر ملابسه العسكرية عام 1956 ليواصل رحلة نجاحه على شاشة السينما، وكان مظهر على رتبة عقيد عندما وعمل سكرتيراً عاماً بالمجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب إلى أن تفرغ عام 1958 للعمل فى السينما وأصبح نجماً سينمائياً بارزاً.

 

 

 

وكانت بدايته بالفن حينما قدمه زكى طليمات فى مسرحية "الوطن" عام 1948، ثم دخل عالم الفن السينمائى من بوابة الفروسية حينما اختاره المخرج إبراهيم عز الدين ليقوم بدور فى فيلم ظهور الإسلام عام 1951، وبعدها رشحه يوسف السباعى لبطولة فيلم "رد قلبى" عام 1952، وحقق هذا الفيلم نجاحا كبيرا قرر بعده مخرجو السينما أن يستثمروا نجاح هذا النجم.

 

 

 

ومن أبرز أدواره دور صلاح الدين الأيوبى فى فيلم الناصر صلاح الدين، بالإضافة إلى أفلام الجريمة الضاحكة ولصوص لكن ظرفاء والأيدى الناعمة، وشارك فى فيلم عالمى "guns and the fury" مع الفنان بيتر جريفز صاحب أشهر مسلسلات السينما الأمريكية مهمة مستحيلة وكذلك الممثل العالمى كاميرون ميتشل وشاركهم البطولة الفنان المصرى الشاب عمرو سهم ومجدى وهبة وتدور أحداثه فى بدايات القرن العشرين والبحث عن البترول وكان الفيلم من إنتاج المنتج العالمى تونى زارانداست.