التوقيت الخميس، 20 سبتمبر 2018
التوقيت 12:56 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

بالفيديو.. "2016" عام رحيل نجوم الفن والسينما

مع انقضاء أيام وساعات عام 2016، ودع العالم العربى الكثير من قاماته الفنية والإبداعية، التى أثرت السينما والدراما بالكثير من الأعمال الفنية المتميزة، فيمكن أن نطلق عليه "عام الرحيل". ومن أبرزهم:

 

 

 

الفنان ممدوح عبد العليم

توفى 5 يناير 2016، بعد تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة أثناء ممارسته للتمارين الرياضية نقل على إثرها لمستشفى الانجلو ولكن قد وافته المنية.

 

حصل ممدوح عبد العليم على بكالوريوس اقتصاد وعلوم سياسية، وبدأ مشواره الفنى وهو طفل فى برامج الأطفال بالإذاعة والتليفزيون وتتلمذ على يد المخرجة إنعام محمد على ثمَّ المخرج نور الدمرداش، الذى قدمه وهو طفل على صغير فى مسلسل "الجنة العذراء" مع الفنانة كريمة مختار.

 

بدأ مشواره فى التمثيل فعليًا عام 1980 وهو شاب فى مسلسل "أصيلة"، إلى جانب الفنانة كريمة مختار ثم توالت أعماله التليفزيونية، وفى عام 1983 بدأ التمثيل فى السينما فى فيلم "العذراء والشعر الأبيض".

حصل على جائزة أفضل وجه جديد عن فيلم "قهوة المواردى"، وعلى جائزة البطولة المطلقة فى فيلم "الخادمة" من مهرجان الإسكندرية، وعلى جائزة أخرى عن فيلم "العذراء والشعر الأبيض"، وعلى الرّغم كثرة أدواره فى السينما إلا أنه لم يحظ بنفس النجومية التى حصل عليها من التليفزيون، يشار إلى أنه كان متزوجًا من المذيعة شافكى المنيرى.

 

 

 

 

الفنان حمدى أحمد

توفى 8 يناير 2016، بعد تعرضه لأزمة صحية عن عمر يناهز 82 سنة، وتم تشييع جثمانه من مسجد الحصرى بمدينة 6 أكتوبر.

سجنته قوات الاحتلال البريطانى فى مصر عام 1949 وكان يبلغ من العمر 16 عاما، لمشاركته فى المظاهرات الاحتجاجية ضد الاحتلال البريطانى لمصر.

تخرج من معهد الفنون المسرحية عام 1961، وكان أيضًا يدرس بكلية التجارة فى معهد الفنون المسرحية، ولكنه ترك كلية التجارة واستمر بمعهد الفنون المسرحية.

التحق بفرقة التليفزيون المسرحية عام 1961، فاز بجائزة أحسن وجه جديد عام 1966، شغل منصب مدير المسرح الكوميدى عام 1985، حصل على الجائزة الأولى عام 1967 من جامعة الدول العربية عن دوره فى القاهرة 30 كما حصل على جائزة عن فيلم أبناء الصمت. قام ببطولة ما يزيد على 35 مسرحية و25 فيلما سينمائيا و30 فيلما تليفزيونيا و89 مسلسلا تليفزيونيا، وما يزيد على 3000 ساعة إذاعية. انتخب عضوا بمجلس الشعب عام 1979 وهو كاتب سياسى بجريدة الشعب والأهالى والأحرار والميدان والخميس.

 

 

 

المؤلف يسرى الإبيارى

 

توفى 10 يناير 2016، عن عمر يناهز 67 عاما، وهو ابن الكاتب السينمائى والمسرحى الكبير الراحل أبو السعود الإبيارى، قدم العديد من الأعمال المسرحية، التى لاقت نجاحا باهرا فى الوطن العربى، وعلى مقدمة أعماله الفنية، مسرحية عش المجانين، للفنان محمد نجم والتى اشتهرت بالمقولة الشهيرة شفيق يا راجل، أبرز ما يتميز به هذا الكاتب هو وورثته للحس الفنى الكوميدى فى الكتابة والتأليف من أبيه الكاتب أبو السعود الإبيارى، والذى كان أبدع الحوار المصرى الساخر الذى يدور بين الطبقة الفقيرة والمتوسطة، هو الشقيق الأكبر من أبناء، أبو السعود الإبيارى.

 

 

 

 

الطفلة المعجزة "فيروز"

توفيت 30 يناير عام 2016، بعد معاناة طويلة مع مشاكل فى الكلى والكبد عن عمر يناهز 72 عاما. وهى الأخت الكبرى للفنانة نيللى وابنة عمة الفنانة لبلبة، اكتشفها صديق والدها الفنان السورى إلياس مؤدب، حيث كان يعزف فى إحدى الزيارات لهم على الكمان بالمنزل من ضمن ما كان يفعل فى أمسياته بمنزلهم وكانت ترقص على الموسيقى التى يعزفها إلياس مؤدب ولفتت انتباهه ولاحظ موهبتها وحاول تطويرها فقام بتأليف وتلحين مونولوج لتغنيه وحدها، فاصطحبها معه ففى إحدى الحفلات المنزلية لتؤدّى المونولوج.

 

أثارت إعجاب الحضور ولاقى مونولوجها نجاحاً باهراً، فقرر إدخالها مسابقة مواهب فى ملهى الأوبيرج الليلى حيث نجحت نجاحًا باهرًا أيضًا والتف حولها المنتجون السينمائيون، فاختارها الفنان أنور وجدى من بينهم، ليوقع معه والدها عقد احتكار تتقاضى عنه ابنته ألف جنيه عن كل فيلم. وكان أول عمل لها بسن السابعة من عمرها فيلم الأول ياسمين فى عام 1950، ومن بعد فيلم ياسمين قدمت العديد من الأعمال الأخرى حتى عام 1959 حينها توقفت عن العمل الفنى بعدما قدمت فيلم بفكر فى اللى ناسينى لتترك التمثيل حتى وفاتها، وكان آخر ظهور لها تكريمها فى «مهرجان القاهرة السينمائى» فى عام 2001.

 

 

 

 

الفنان الكوميدى سيد زيان

توفى 3 أبريل 2016، عن عمر يناهز 73 عاما بعد صراع مع المرض دام لفترة طويلة.

 

ولد سيد زيان فى حى الزيتون بالقاهرة فى 17 أعسطس 1943 ودرس هندسة الطائرات ثم عمل بالقوات الجوية المصرية ثم بدأ مشواره الفنى من خلال فرقة المسرح العسكرى، وشارك فى مسرحية سيدتى الجميلة وبمبه كشر وغيرهما.

 

بدأ يعمل فى السينما والمسرح، منذ أواخر الستينيات، لمع فى مسرحية سيدتى الجميلة، واشتهر سيد زيان بصوته الجميل والقوى، من أعماله فى المسرح البلدوزر.

 

 

 

 

الفنان وائل نور

توفى 2 مايو 2016 عن عمر يناهز الـ55 عاما، إثر تعرضه جلطة قلبية حَدثت لَه داخل مَنزله فى مدينة الإسكندرية.

 

حصل وائل نور على دبلوم مَعهد السكرتارية، ثُمَ التحق بالمعهد العالى للفنون المسرحية. بَرع فى أداء دور الشاب الشقى فى أفلامه، وكانَ مِنَ المُمكن أن يسد فراغاً تركه المُمثل حسن يوسف إلا أن الظروف الاجتماعية والفنية لم تُساعده، خاصةً أنَّ المُخرجين أسندوا له دور الشاب الفاسِد أو الشارب الخارج عن القانون فى مُعظم أفلامه، وكانت لَهُ صلة وثيقة بالفنان عبد الله محمود وَالفنان أحمد سلامة. غابَ وائِل نور عن الساحة الفنية السينمائية لِفترة قبل أن يعود مرةً أُخرى بفيلم الليلة الكبيرة.

 

الفنان حمدى السخاوى

توفى 18 يوليو 2016 عن عمر يناهز الـ61 عاما، إثر إصابته بأزمة قلبية حادة وتم دفنه بمقابر الأسرة بمنطقة مصر الجديدة، واشتهر السخاوى بتقديم دور الأجنبى فى غالبية أعماله فى الدراما والسينما.

 

 

 

المخرج محمد خان والمؤلف محمد كامل

رحل المخرج المصرى محمد خان فى 23 يوليو 2016 عن عمرو يناهز 73 عاما إثر تعرضه لأزمة صحية مفاجئة، ولم تمضى لحظات ويتفاجئ أيضا الوسط الفنى بوفاة الفنان محمد كامل بنفس اليوم، عن عمر ناهز 72 عاما، وذلك بعد صراع مع المرض حيث كان يتلقى العلاج فى أيامهِ الأخيرة فى مستشفى المعادى العسكرى.

 

ولد محمد خان لأب من أصل باكستانى وأم مصرية، ويعدّ أحد أبرز مخرجى السينما الواقعية التى انتشرت فى جيله من السينمائيين نهاية السبعينيات وطوال ثمانينيات القرن الماضى، وقد انحسر نشاطه السينمائى خلال السنوات الأخيرة وشارك فى كتابة 12 قصة من 21 فيلماً قام بإخراجها. متزوج من وسام سليمان كاتبة السيناريو لفيلميه بنات وسط البلد وفى شقة مصر الجديدة. تعمل ابنته نادين خان أيضاً فى مجال الإخراج السينمائى.

 

أما الفنان محمد كامل فهو حاصل على درجة البكالوريوس من المعهد العالى للفنون المسرحية، شارك فى الكثير من الأعمال الفنية الهامة منها مسلسل قضية معالى الوزيرة مع إلهام شاهين ومسلسل عباس الأبيض فى اليوم الأسود مع يحيى الفخرانى ومسلسل الليل وآخره وغيرها، كما شارك فى عدد من الأفلام أبرزها فيلم جاءنا البيان التالى مع محمد هنيدى وفيلم سواق الأتوبيس وحب فى الزنزانة وغيرها.

 

 

 

الساحر محمود عبد العزيز

توفى الساحر فى 12 نوفمبر 2016 عن عمر يناهز الـ70 عاما، بعد تعرضه لأنيميا شديدة، أدت لحدوث خلل فى الدورة الدموية.

 

حصل محمود عبد العزيز على درجة البكالوريوس ثم درجة الماجستير فى تربية النحل. بدأت مسيرته الفنية من خلال مسلسل "الدوامة" فى بداية السبعينيات حين أسند له المخرج نور الدمرداش دوراً فى المسلسل مع محمود ياسين ونيللى، ومع السينما من خلال فيلم "الحفيد" أحد كلاسيكيات السينما المصرية (1974)، وبدأت رحلته مع البطولة منذ عام 1975 عندما قام ببطولة فيلم "حتى آخر العمر".

 

 

 

 

وخلال 6 سنوات قام ببطولة 25 فيلماً سينمائياً، وخلال تلك الفترة ظل يقدم الأدوار المرتبطة بالشباب والرومانسية والحب والمغامرات.

 

وكانت آخر أعماله فى السينما المصرية كانت عام 2009 من خلال فيلم "إبراهيم الأبيض" بطولة النجم أحمد السقا والفنانة هند صبرى، أما الدراما التليفزيونية فكان لها النصيب الأكبر من مشاركة الساحر فيها ومنها، "باب الخلق" عام 2012، "جبل الحلال" عام 2014، وأخيرا "رأس الغول" عام 2016.

 

 

 

قطة السينما المصرية وصاحبة أجمل عيون "زبيدة ثروت"

توفيت زبيدة ثروت 13 ديسمبر 2016 عن عمر يناهز 76 عاما، خاصة أنها كانت تعانى من مرض سرطان الرئة، بسبب شراهتها فى التدخين والذى فشلت فى الإقلاع عنه رغم مرضها.

 

عرفت بلقب (قطة السينما العربية) والدها كان ضابطا، أمها حفيدة السلطان حسين كامل، نجحت فى مسابقة ملكة جمال الشرق، التى أقامتها مجلة الجيل ومسابقة أجمل عشرة وجوه لسينما التى أقامته مجلة الكواكب المصرية.

 

اختارها حسين حلمى المهندس لجمال عيونها ومثلت مع الفنان يحيى شاهين فيلم الملاك الصغير، وهى صاحبة أجمل عيون فى السينما المصرية.

 

أول فيلم سينمائى لها هو دليلة عام 1956، والذى ظهرت فيه لبضع دقائق مع شادية، وعبد الحليم حافظ، وأجمل أفلامها مع عبد الحليم حافظ بطولة فيلم "يوم من عمرى"، أطلق عليها بعض النقاد لقب "ملكة الرومانسية" بعد عرض فيلم "يوم من عمرى".

 

 

 

أحمد راتب

 

رحل فى 14 ديسمبر 2016 أثناء تشييع جثمان الفنانة الراحلة زبيدة ثروت، عن عمر يناهز 67 عامًا، بعد تعرضه لأزمة قلبية حادة.

 

بدأ مشواره الفنى وهو طفل، حيث كان يمارس التمثيل فى المدرسة، وقد نمت موهبته بالتمثيل عندما التحق بفرقة التمثيل بالجامعة أثناء دراسته بكلية الهندسة، ثم التحق بمعهد الفنون المسرحية وحصل على بكالوريوس المعهد العالى للفنون المسرحية، وكانت بدايته بالتليفزيون، ثم عمل بمسرح الطليعة والسينما، اتسم أداؤه بالبساطة وعدم التكلف، اشتهر بأداء الأدوار الكوميدية.

 

نال جائزة مهرجان الإذاعة والتليفزيون عن مسلسل "أم كلثوم"، وشارك فى أعمال الفنان عادل إمام. واستطاع أن يؤدى أدواراً جيدة.