التوقيت الأربعاء، 26 سبتمبر 2018
التوقيت 04:22 ص , بتوقيت القاهرة

أخر الاخبار

شاهد.. الأيدى المبدعة.. "علاء" يجيد النحت والكتابة على البيض

يتحول البيض بمختلف أشكاله وأنواعه فى يديه إلى قطعة من الماس يزين بها بعض المرسومات باستخدام النقش والتلوين حتى تصبح لوحات فنية، ورغم صعوبة تنفيذ تلك الرسومات والنقوش لكنه يقوم بكتابة أيضا بعض آيات القرآن الكريم والأدعية الإسلامية حتى يعطيها شكلا جماليا بطريقة زخرفية.

 

علاء محمد القاضى وشهرته علاء "القوصى" ابن مركز قوص بمحافظة قنا يمتلك موهبة كبيرة فى كتابة الخط العربى بجميع أشكاله الزخرفية حول منزليه فى محافظة قنا والأقصر إلى منطقة إبداعية يشكل فيها لوحات فنية عن طريق نقش البيض بمختلف أنواعه وأحجامه، واضعا عليها العديد من الرسومات والكتابات العربي والنحت والتى يحتاج إلى دقة شديدة فى عملية التكسير نظرا لضعف خامات البيض.

 

يقول أنا أمتلك موهبة كتابة الخط العربى وان ابن 13 عاماً أقوم بكتابة اللوحات بكافة الخطوط العربية وجاءت فكرة النقش على البيض وكتابة الآيات القرآنية بالخط العربى والقيام بعملية النقش والبداية بجلب بيض النعام فهو أكثر سمكا عن بيض الطيور الأخرى حاولت تنفيذ الأفكار التى أرغب فى تطوير بعد تجهيز خامات البيض وكان يجب عليا أن أتعامل معها بحذر شديد لأنها البيض خامات حساسة لأنها قد تتعرض للكسر فى أي لحظة وقبل الانتهاء من العمل.

 

يضيف أبدأ بعملية تفريغ البيض من محتوياته بالكامل عن طريق عمل ثقب فى البيضة وإخراج " الذلال" عن طريق شفطة بواسطة إبرة، أو ضخ الهواء فى البيضة ويكون على مراحل حتى لا يحدث انفجار للبيضة على فترات متقطعة ثم أقوم بغسلها بالماء والصابون عن طريق الضخ داخل البيضة وهذا الأمر يتم تطبيقه فى أنواع معينة من البيض وسيتم تنفيذ كتابة آيات قرآنية بأسلوب الخط العربى.

 

مراحل تنفيذ العمل يختلف فى البيض فهناك بيض يتم إدخال عليه رسومات التطريز لا يحتاج إلى نحت وعملية التطريز عمل ثقب كبير لكن عملية النحت تحتاج ثقب صغير ودقيق خاصة فى عملية الكتابة والرسومات لكن النحت على البيض هو الأصعب والأدق ويحتاج مهارة عالية ووقت قد يمتد لعدة أسابيع فى نحت بيضة النعام فقط وقد تصل إلى شهر أحيانا وأستخدم خطوط الثلث والفارسى لأنهم الأصعب ومن أجمل الخطوط العربية.

 

أدوات الحفر التى أستخدمها فى عملية النحت تشبه معدات طبيب الأسنان وأنا ظهرت عندى الموهبة وأنا صغير جدا والتحق بمعهد الخط العربى حتى أقوم بتطوير نفسى وبدأت فى عملية فن النقش على البيض فى مرحلة الطفولة وكنت أقوم بأخذ البيض دون علم والدتي حتى أقوم بالنحت عليها وكنت فى الأول استخدم بيض الوز نظرا لكبر حجمه حتى أصبحت متمكن وعندى القدرة على التعامل مع كافة أنواع البيض وأصبحت عندى خبرة ساهمت فى رسم ونقش معظم اعمالى على البيض حتى وصلت لاستخدام بيض الحمام والدواجن وهو الأصغر والأضعف.

 

مؤكدا أن فن النقش والكتابة على البيض غير منتشر فى مصر، لأنه فن يحتاج دقة عالية ويحتاج أن يكون الفنان فى مكان منعزل ويحتاج إلى ساعات كبيرة يقوم فيها بتوزيع وقته لعملية النحت لان بيضة النعامة تستغرق 60 ساعة عمل، وحتى يخرج العمل دقيق يجب أن أكون فى عزلة بعيدة عن البيت والأسرة حتى أتمكن من عملية النحت الدقيقة والتى تحتاج إلى تركيز شديد لأن الأخطاء فى الكتابة والنحت يكلفك ضياع ما أنجزته فى الأيام السابقة، ويتسبب فى كسر البيضة التي تحتاج إلى مرونة فى التعامل.

 

 

وأختتم حديثة قائلا:" لا أقوم ببيع أعمال من البيض،  فأنا أقوم بتصنيعها ووضعها فى صناديق لكى أشارك بها من المعارض الفنية وكثيرا عرض على شراء بيض قمت بالنحت عليه مثل بيض النعام لكن كنت أرفض لأن هذا العمل فن ليس للبيع وقيمته كبيرة بالنسبة ليا وللمهتمين بالخط العربى وجمالياتة، وأتمنى أن يكون هناك الكثير مثلى يتقنون هذا الفن وتنمية أرباب الفن والإبداع بشكل عام.